السودان: انهيار سد يدمر مئات المنازل بولاية النيل الأزرق (فيديو)

أعلنت السلطات السودانية، الجمعة، انهيار سد بشكل مفاجئ في ولاية النيل الأزرق جنوب شرقي البلاد، ما أدى إلى تدمير 600 منزل، وفق إعلام محلي.

ونقلت وسائل إعلام بينها موقع "سودان تربيون" (خاص)، عن المديرة التنفيذية المكلفة لإدارية (محلية) "التضامن" بولاية النيل الأزرق نسيبة فاروق كلول، قولها إن "انهيار سد بوط الواقع في إدارية التضامن، تسبب بانهيار أكثر من 600 منزل قريب منه".

وأضافت كلول، أن مياه السد حاصرت 600 أسرة أخرى في أحد الأحياء القريبة من السد، وتعذر الوصول إليها.

وحذرت من حدوث موجة نزوح كبيرة في المنطقة التي يمثل "سد بوط" عصب الحياة بالنسبة إليها.

وأشارت كلول أن السد يستخدم لتخزين حوالي 5 ملايين متر مكعب من المياه القادمة من وديان جبال "الأنقسنا" في ولاية النيل الأزرق.

ولم يتم الإعلان عن وقوع أي خسائر بشرية جراء انهيار السد حتى الساعة 17.30 تغ.

وتداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، صورا لانهيار السد وحجم الدمار الذي تسبب به في المنطقة المحيطة.

والأربعاء الماضي، اجتاحت سيول عارمة مناطق شمالي السودان، ما أسفر عن انهيار عشرات المنازل، دون إعلان رسمي بشأن حصيلة الخسائر.

وحذرت الهيئة العامة للأرصاد الجوية، أمس الخميس، من هطل أمطار غزيرة مصحوبة برياح شديدة في عدد من ولايات البلاد.

ويبدأ موسم الأمطار والسيول بالسودان، خلال الفترة من يونيو/ حزيران، حتى أكتوبر/ تشرين الأول من كل عام.

وفي السنوات الماضية، تسببت السيول في مصرع العشرات، وتدمير آلاف المنازل والمرافق الخدمية في أنحاء البلاد.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة