كورونا.. رقم قياسي جديد في أمريكا وزعيم كوريا الشمالية يعلن الانتصار

طواقم طبية مع أحد مرضى كورونا بمشفى في هيوستن-29 يونيو

سُجّلت نحو 53,069 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجدّ في الولايات المتحدة خلال 24 ساعة، وهو رقم قياسي منذ بداية الوباء، حسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز الساعة 20,30 بالتوقيت المحلّي.

وبذلك، يرتفع إجمالي الإصابات بكوفيد-19 في الولايات المتحدة إلى أكثر من 2,7 مليون، وسجّلت البلاد أيضا 649  وفاة في 24 ساعة، ليرتفع إجمالي وفيات كوفيد-19 في الولايات المتحدة إلى 128,677.
وقفزت بشدة حالات الإصابة بالفيروس في أنحاء الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي مما أثار التساؤلات حول معالجة الرئيس دونالد ترمب للأزمة، ودفع عددا من حكام الولايات إلى وقف خطط إعادة فتح ولاياتهم بعد إجراءات عزل عام مشددة.
وعدد الإصابات المكتشفة حديثًا في الولايات المتحدة، أعلى من أيّ وقت مضى منذ ظهور الوباء، كذلك فإن عدد الحالات التي تتطلب دخول المستشفيات يتزايد في عدد من بؤر الوباء، كما هو الحال في هيوستن-تكساس وفينيكس في أريزونا.
وسجّلت تكساس الخميس نحو ثمانية آلاف إصابة جديدة بكوفيد-19، مما دفع الحاكم الجمهوري غريغ أبوت، المؤيّد للرئيس دونالد ترمب، إلى الإعلان أنّ وضع الكمامات بات إلزاميا في هذه الولاية الجنوبيّة.

أحد ضحايا فيروس كورونا بمستشفى في تكساس-29 يونيو
أرقام قياسية للإصابات

وتنتظر البلاد نهاية أسبوع حسّاسة، مع حلول العيد الوطني في 4 يوليو/تموز الذي يشهد عادةً لقاءات عائليّة وتجمّعات، وذلك في ظلّ تجديد فرض قيود في بعض المناطق أو تعليق مسار رفع الإغلاق في أخرى.
وأعلن مدير “مراكز الوقاية من الأمراض ومكافحتها” روبرت ريدفيلد الخميس أنّ “خمسة أو ستّة أو سبعة أو ثمانية في المئة من الأمريكيّين أصيبوا، سواء عرفوا ذلك أم لم يعرفوا”.
الأمر الذي يعني عمليا، أكثر من عشرين مليون شخص، وهو عدد أكبر بكثير من ذاك المعلن رسميا. 
وينسب الخبراء الارتفاع الجديد في الإصابات، إلى مجموعة من العوامل، بينها انتشار ظاهرة “التعب من الحجر الصحّي” بين الأمريكيين على نطاق واسع.
وفي ولاية فلوريدا الجنوبيّة التي أصبحت إحدى بؤر الوباء، سُجّلت نحو 10 آلاف إصابة جديدة الخميس، ما يُعتبر رقما قياسيّا.

    المكسيك.. أعلى زيادة يومية 

في المكسيك، أظهرت بيانات لوزارة الصحة تسجيل 6741 إصابة جديدة بفيروس كورونا أمس الخميس، في رقم قياسي جديد لعدد الإصابات اليومية ليرتفع إجمالي الإصابات في البلاد إلى 238 ألفا و511 حالة.
ودفعت الإصابات الجديدة المكسيك لتتجاوز إيران وتحتل المركز العاشر بين أكثر الدول من حيث عدد الإصابات وفقا لإحصاء أعدته رويترز.
وزاد عدد الوفيات في المكسيك بسبب الفيروس 679 ليرتفع الإجمالي إلى 29189 حالة، في وقت بدأت رصد أسباب الوفاة المرتبطة بمرض فيروس كورونا.
وقال وزير الصحة هنك خلال مؤتمر صحفي، إن العدد الإجمالي الرسمي للوفيات قد يرتفع بمجرد تحديد مثل تلك الحالات، في وقت دأبت فيه الحكومة على قول إن العدد الحقيقي للمصابين أعلى بكثير من حصيلة الإصابات المؤكدة على الأرجح.

أحد ضحايا الفيروس في المكسيك-30 يونيو

         

الصين 

في الصين، أعلنت لجنة الصحة الوطنية في الصين اليوم الجمعة تسجيل خمس إصابات جديدة بفيروس كورونا أمس مقارنة بثلاث حالات في اليوم السابق.
وأضافت اللجنة في بيان أن ثلاثة من الإصابات الثلاث الجديدة لأشخاص قادمين من الخارج، بينما رصدت العاصمة بكين حالتين جديدتين، في حين لم تُسجل أي وفيات جديدة.
وسجلت الصين أيضا أربع حالات لم تظهر عليها أعراض المرض بعد تسجيل حالتين في اليوم السابق.
وأشارت اللجنة إلى أن إجمالي عدد حالات الإصابة المؤكدة بالوباء وصل إلى 83542 حتى الثاني من يوليو تموز، بينما ظل عدد الوفيات الناجمة عن المرض الذي يسببه الفيروس عند 4634 حالة.

كوريا الشمالية نجحت في تحجيم الفيروس

       

كوريا الشمالية نجحت في تحجيم الفيروس 

أما في كوريا الشمالية التي لا يعرف عدد الإصابات فيها ولا حجمها فقد ذكرت وكالة الأنباء المركزية الرسمية اليوم الجمعة، البلاد نجحت في تحجيم فيروس كورونا المستجد.
ونقلت الوكالة الرسمية عن زعيم البلاد كيم جونغ أون قوله في اجتماع موسع للمكتب السياسي لحزب العمال الكوريين الحاكم إن بلاده نجحت في تحجيم فيروس كورونا والحد من انتشاره.
وقالت الوكالة في بيان إن كيم حذر من “الرضا عن النفس أو الاسترخاء ولو قليلا” فيما يتعلق بمكافحة الوباء ودعا للحفاظ على “أقصى درجات الحذر”.

المصدر : وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة