“جي4” فيروس جديد في الصين منحدر من سلالة الخنازير.. تعرف على خصائصه (فيديو)

ناقشت حلقة من برنامج مع الحكيم، الفيروس الجديد الذي حذرت منه الصين، في وقت لا يزال العالم يعمل جاهدا لدرء مخاطر فيروس كورونا الذي انتشر من الصين أيضا.

واستضاف البرنامج الدكتور عبد المؤمن يحيى مكي- أخصائي علم الفيروسات في مستشفى كلود برنار في ليون، والخبير في وزارة الصحة الفرنسية والخبير السابق في الأنفلونزا بمنظمة الصحة العالمية.
وقال الدكتور مكي، إن فيروسات الأنفلونزا هي الفيروسات التاجية والموجودة عند الطيور بصفة عامة منذ القدم، وخاصة تلك التي تهاجر من قارة إلى الأخرى ومنها التي يربيها الإنسان في البيت وبدأت تنتقل منه العدوى للإنسان.
وأوضح أنه في حالة فيروس كورونا المستجد وهو من نوع هذه الفيروسات، فإنه يختلف عن هذه الفيروسات بخصائص، منها أن الحمض النووي لفيروس كورونا عبارة عن سلسلة، بخلاف الفيروسات الأخرى التي تتكون من 8 أجزاء متراكبة على بعضها.
ونتيجة لهذه الخاصية، يأتي الاختلاف بين الفيروسات التاجية وفيروس كورونا، هو أن الفيروس عندما يدخل إلى خلية جسم الإنسان، يدخل عن طريق القناة القابلة، ثم ينتشر منها بمساعدة البروتين الدهني الخاص به.
وعن الفيروس الجديد الذي حذرت منه الصين، قال مكي إن الفرق في الانتشار السابق للفيروسات انها انتقلت من الطيور للإنسان، أما في حالة الفيروس الجديد فإنه موجود في الخنازير وانتقل منها للإنسان.

"جي4" فيروس جديد منحدر من سلالة الخنازير .. ما حقيقته؟
الفيروس الجديد

وأفادت دراسة جديدة نشرتها دورية أمريكية الأسبوع الماضي أن فيروسا جديدا من فيروسات الإنفلونزا اكتُشف في خنازير بالصين أصبح أكثر عدوى للبشر، وأوصت بمراقبته من  كثب خشية أن يتحول إلى “فيروس وبائي” محتمل.
وأظهرت الورقة المنشورة في الدورية الأمريكية أن فريقا من الباحثين الصينيين درس فيروسات الإنفلونزا المكتشفة في الخنازير بين عامي 2011 و2018 ورصد فيروس جي4 وهو من سلالة فيروس إتش1 إن1 “وبه كل السمات المميزة الضرورية لفيروس وبائي مرشح”.

وقال الباحثون في دورية وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم إن مستويات مرتفعة من الفيروس رُصدت في دماء العاملين في مزارع الخنازير مضيفين أنه يتعين إجراء مراقبة وثيقة على نحو عاجل للتجمعات البشرية خاصة العاملين في قطاع تربية الخنازير.
وتسلط الدراسة الضوء على مخاطر الفيروسات التي تكسر الحاجز بين الأنواع وتنتقل إلى الإنسان خاصة في المناطق ذات الكثافة السكانية العالية في الصين حيث يعيش الملايين على مقربة من المزارع ومنشآت تربية الحيوانات والمجازر والأسواق الرطبة.

وقال كارل بيرجستروم، وهو عالم أحياء في جامعة واشنطن، إن الفيروس الجديد يمكنه إصابة البشر لكن لا يوجد خطر وشيك من جائحة جديدة.
وأضاف عبر تويتر بعد نشر الدراسة “لا يوجد دليل على أن “جي4″ ينتقل بين البشر رغم التعرض بكثافة له لمدة خمس سنوات”.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة