بائعة الأنابيب وبائعة التين.. كفاح بنتين من مصر لأجل لقمة العيش (فيديو)

هبة "يمين" وفاتن، فتاتان مصريتان تحديتا الظروف
هبة "يمين" وفاتن، فتاتان مصريتان تحديتا الظروف

الكثير من الشباب والفتيات في مصر، يلجؤون لأي فرصة عمل لمساعدة أهاليهم وأنفسهم ودراستهم، في ظل غلاء المعيشة والظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها البلاد.

بائعة أسطوانات الغاز

فاتن فريد هي فتاة مصرية عشرينية مكافحة، تقوم ببيع أنابيب الغاز لتنفق على والدتها وأختها بعد انفصال أبيها عن والدتها.

وروت فاتن قصتها لإحدى وسائل الإعلام المصرية قائلة “اسمي فاتن فريد فاروق، عندي 20 سنة، بدأت العمل بتوزيع الأنابيب منذ أن كنت طفلة لا تتعدى الست سنوات، أرجع من العمل كل يوم واهتم بتنظيف البيت وغسيل الملابس وأنام لأبدأ العمل من الصباح الباكر في اليوم التالي”.

وأضافت “أبدأ العمل من الساعة السابعة صباحا وحتى الثامنة أو التاسعة ليلا، والجميع يشجعني ويدعو لي، وزملائي في العمل يعاملونني باحترام وأنا كذلك، ليس عندي أخ وأعتبرهم كلهم أخوة لي ولا يضايقوني في العمل”.

وتابعت “أمي منفصلة عن أبي، ورفضت الزواج بعد الانفصال وربتني أنا وأختي، وكانت تبيع الأنابيب أيضًا، ولما كبرت أنا قليلًا أخذت مكانها”.

وعن أحلامها في المستقبل تقول فاتن “أحلم بأن يكون عندي (تروسكيل) بدل العربة التي يجرها الحمار، وتأمين معيشة والدتي بعد زواجي”.

بائعة التين الشوكي

أما هبة عبد الحميد فهي فتاة مصرية جامعية تبيع التين الشوكي في الشارع كي تستطيع مواصلة دراستها.

وتروي هبة قصتها فتقول “عندي 20 سنة وأدرس في أكاديمية الطيران كي أصبح مضيفة جوية، كن السنة الأولى بـ12 ألف جنيه والثانية ب14 ألف جنيه”.

وأضافت “أعمل في عيادة منذ أن كنت في الرابعة عشر من عمري، وأبيع التين الشوكي في الصيف فقط كي أتكفل بمصاريف دراستي”.

وتابعت “الناس فخورة بي ومسرورون أنهم يشترون مني وبعضهم يقولون لي “يارب بنتي تبقى زيك”، ولا أحد يضايقني، وأخي الصغير يساعدني في العمل أيضا”.

واستدركت “تعلمت المسؤولية والاعتماد على النفس، وطالما لدي صحة سوف أعمل وأكافح، وأبدأ يومي من 9 صباحا إلى الحادية عشر مساء، فأنا أبيع التين الشوكي منذ أن كنت في الثانوية وأدفع أقساط الدراسة وأصرف على نفسي، ولا أخجل من هذا العمل مطلقا طالما أنه حلالا”.

تبيع هبة التين الشوكي في الصيف لتأمين مصاريف دراستها الجامعية

 

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع وصحف مصرية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة