سخرية من تغريدة لأكاديمي إماراتي حول استرجاع الأموال من الهارب شيتي

الملياردير الهندي بي آر شيتي هرب من الإمارات إلى وطنه الهند في فبراير/شباط الماضي
الملياردير الهندي بي آر شيتي هرب من الإمارات إلى وطنه الهند في فبراير/شباط الماضي

سخر نشطاء من تأكيد الأكاديمي الإماراتي عبد الخالق عبد الله، أن البنوك والشركات الإماراتية سوف تسترد حقوقها من المستثمر الهندي الشهير بي آر شيتي، مشيرين إلى تورط مسؤولين معه.

وقال الأكاديمي عبد الله في تغريدة عبر حسابه على تويتر “أنا واثق أن شركات وبنوك الإمارات ستسترد كل (دولار) قام هذا المحتال الأفاك بسرقته”، مرفقاً صورة الملياردير شيتي.

ورد نشطاء على تغريدة الأكاديمي بقولهم “أليس لهذا المحتال شركاء محليون، لماذا لاتذكر أسماءهم إن كانوا فعلاً شركاء متضامنين”، مؤكدين أنه لن يتم تحريك الملف بسبب تورط مسؤولين فيه.

وسخر مغردون من عبدالله قائلين “أقول لك هدئ من روعك بارك الله فيك، لأن وراء هذا الأفاك فضائح تطال أصحاب السمو يا أستاذ عبد الخالق، والحليم من الإشارة يفهم”.

 وهرب شيتي من الإمارات إلى الهند مخلفاً وراءه خسائر تفوق 7 مليارات دولار، وانهيار منظومة استثمارات واسعة كان يديرها لعقود، خصوصاً مجموعة “إن إم سي” (NMC) الصحية، وهي أكبر مزود للرعاية الصحية الخاصة في الإمارات.

ووصلت مديونية مجموعة إن إم سي إلى 7.4 مليارات دولار؛ مما أدى إلى وضع مصارف إماراتية وأخرى أجنبية في مهب الإفلاس.

وطال تحقيق في بورصة لندن أنشطة المجموعة الإماراتية، بعد اتهامات بالاحتيال والتلاعب وعقد صفقات مشبوهة، وذلك بالتوازي مع تقارير من منظمات دولية تتهم الإمارات بأنها أصبحت ملاذا لجرائم غسل الأموال والاحتيال المالي.

المصدر : الجزيرة مباشر + خدمة سند

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة