بعد هزائمه الأخيرة.. وزير إماراتي ينتقد حفتر ويتبرأ من دعمه

وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش

وجّه وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، انتقادات نادرة للواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر، الذي تكبد هزائم كبيرة على يد حكومة الوفاق الوطني بدعم تركي.

ونقلت وكالة بلومبرغ الأمريكية عن قرقاش قوله في منتدى على الإنترنت الأربعاء “بعض أصدقائنا اتخذوا قرارات أحادية الجانب. لقد رأينا ذلك مع المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن، كما رأيناه أيضا مع الجنرال حفتر في ليبيا”.  

وأضاف “الكثير من هذه الحسابات أحادية الجانب أثبتت خطأها؛ تلك الحسابات التي لا تملك السيطرة عليها أحيانا أو حتى إسداء النصائح الأخلاقية التي تريد توجيهها لبعض أصدقائك”.

قوات الوفاق استحوذت على الكثير من الأسلحة والذخائر المقدمة من الإمارات للجنرال حفتر

وبعد انهيار هجوم حفتر على العاصمة طرابلس هذا الشهر، أعلن حليف آخر له،  الجارة مصر، وقف إطلاق النار واقترح مبادرة سياسية لإنهاء الصراع في ليبيا.

ووافق حفتر، الذي يحصل على دعم من روسيا أيضا، على اقتراح القاهرة.

لكن حكومة طرابلس أشارت إلى أنها ستتحدث فقط بعد استيلائها على مدينة سرت، التي تقع بالقرب من الهلال النفطي الحيوي في ليبيا.

وذكر قرقاش أن الإمارات تدعم المبادرة التي أعدتها مصر ورئيس البرلمان الليبي في طبرق عقيلة صالح، كما وجه انتقادا لتركيا.

وقال “ما لا تفهمه تركيا اليوم هو أن الوصول إلى 100 كيلومتر هنا أو 200 كيلومتر هناك لن ينهي الأزمة في ليبيا. تركيا الآن هي الدولة الوحيدة التي تعترض على وقف شامل وفوري لإطلاق النار، والمعركة التالية حول سرت معقدة للغاية”.

المصدر : بلومبرغ

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة