“حفلات كورونا” أحدث صيحات الإصابة المتعمدة بالمرض في أمريكا

شكل تقريبي لفيروس كورونا تحت المجهر
شكل تقريبي لفيروس كورونا تحت المجهر

كشف مسؤولون أمريكيون عن صيحة جديدة تشهدها البلاد في ظل تفشي وباء كوفيد-19 الناجم عن فيروس كورونا المستجد تتمثل في “حفلات” إصابة متعمدة تضم مصابين بالفيروس وأصحاء.

وأعرب مسؤولون في ولاية واشنطن في شمال غرب الولايات المتحدة عن قلقهم بشأن التقارير التي تفيد بقيام أشخاص بتنظيم “حفلات كوفيد 19” لنشر الفيروس عمدا وذلك بهدف إصابة أكبر عدد ليحصلوا على المناعة.

وحذّر وزير الصحة في الولاية جون ويزمان من أن “التجمع في مجموعات في ذروة تفشي هذا الوباء قد يكون خطرا ويعرض الناس لاحتمال أكبر لدخول المستشفى وحتى الوفاة”.

وقال “إضافة إلى ذلك، من غير المعروف بعد ما إذا كان الأشخاص الذين يتعافون من كوفيد 19 يتمتعون بحماية طويلة الأمد” من الإصابة به مجددا.

وجاءت تعليقات ويزمان بعدما أبلغ مسؤولون في مقاطعة ” والا والا” الواقعة على مسافة 420 كيلومترا من جنوب شرق سياتل، أن جزءا من حوالي 100 إصابة يبدو أنها أحدثت عن قصد خلال ما يطلق عليه “حفلات كوفيد 19”.

والهدف من هذه التجمعات هو اختلاط أشخاص غير مصابين بالمرض مع شخص مصاب به في محاولة لالتقاط العدوى.

وسجلت 94 إصابة بفيروس كورونا في مقاطعة “والا والا” ووفاة واحدة حتى يوم الأربعاء.

وقالت ميغن ديبولت وهي مسؤولة صحية في المقاطعة إن مثل هذه التصرفات غير مسؤولة، وحضت السكان في منشور على “فيسبوك” على اتباع إجراءات التباعد الجسدي والاجتماعي المناسب لمنع انتقال الفيروس من شخص إلى آخر.

وأضافت “نحن في حاجة إلى استغلال هذا الوقت للتصرف بشكل سليم حتى نتمكن من البدء في إعادة فتح مجتمعنا. وحفلات كوفيد 19 ليست جزءا من الحل.”

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة