ترمب يرد على تويتر بعد وصف تغريدته “تمجيدا للعنف”

الحرب بين ترمب وتويتر مستمرة
الحرب بين ترمب وتويتر مستمرة

استأنف الرئيس الأمريكي دونالد ترمب هجومه على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي، اليوم الجمعة، بعد وضع علامة تحذير على إحدى تغريدات ترمب باعتبار أنها انتهكت قواعد الموقع.

وكانت تغريدة ترمب تتعلق بتكثيف الاحتجاجات في مينيابوليس بعد وفاة جورج فلويد، وهو أمريكي أسود صوّره المارة وهو يتنفس بصعوبة بعدما ضغط شرطي أبيض على رقبته.

وفي تلك التغريدة، انتقد ترمب المتظاهرين ووصفهم بأنهم “سفاحون” وبدا أنه يشجع على الانتقام العنيف ضدهم بقول “عندما يبدأ النهب، يبدأ إطلاق النار”. 

ووضع موقع تويتر “إشعار المصلحة العامة” على تغريدة ترمب في وقت مبكر اليوم الجمعة، وكذلك على إعادة تغريد من حساب البيت الأبيض. 

وبدا أن هذه الخطوة تزيد من غضب الرئيس ضد تويتر، إذ غرد في وقت لاحق بأنه “سيجري تنظيمه”، داعيًا الكونغرس إلى إلغاء قانون يحمي شركات التكنولوجيا.

ووقع ترمب، الخميس، أمرًا تنفيذيًا يعمل على تنظيم جهود شركات التواصل الاجتماعي لضبط المحتوى على منصاتها.
وينزع القرار الجديد حماية مواقع التواصل الاجتماعي قانونيًا من المقاضاة، ويأتي ذلك بعد تهديد ترمب بإغلاق مواقع تواصل اجتماعي اتهمها بكبت أصوات المحافظين.

من ناحية أخرى واصل موقع تويتر، كتابة ملاحظاته على تغريدات ترمب، ووضع إشارة على تغريدة نشرها الرئيس الأمريكي بشأن أحداث مينيابوليس التي اتسع نطاقها في الساعات الأخيرة.

ووضع تويتر إشارة “تمجيد للعنف” على تغريدة نشرها ترمب بشأن أحداث مينيابوليس، مشيرًا إلى أن التغريدة انتهكت قواعد تويتر إلا أنه لن يزيلها.

وقال الموقع إن “هذه التغريدة انتهكت قواعد تويتر بشأن تمجيد العنف، لكن تويتر قرر أنه قد يكون من مصلحة الجمهور أن تظل التغريدة متاحة”.

وتواجه شبكات التواصل الاجتماعي باستمرار انتقادات لتطبيقها سياسة الكيل بمكيالين في مكافحتها التضليل الإعلامي.

وحسب درجة خطورة الرسائل ودرجة الشك، يمكن لمشغلي تويتر الرد بإنذارات أو تحذيرات وحتى شطب التغريدات في أسوأ الأحوال (إذا كانت معلومات كاذبة أو خطيرة).

وكانت نقطة الخلاف بين ترمب وتويتر قد اندلعت الثلاثاء الماضي، إذ وضع تويتر علامة تحذيرية على بعض تغريدات ترمب، ما أثار حفيظة ترمب وهدد بإغلاق مواقعه التواصل.

وهدد ترمب، الأربعاء الماضي، بـ”تشديد القواعد المنظمة” لمواقع التواصل الاجتماعي أو حتى “إغلاقها”؛ ليرد الرئيس التنفيذي لتويتر، جاك دورسي، على انتقاد سياسات الموقع بشأن مراجعة الحقائق، قائلا “سنواصل التنبيه إلى المعلومات الخاطئة، أو الخلافية بشأن الانتخابات”.

اقرأ أيضًا:

تويتر يخلي مسؤوليته عن تغريدة لترمب ويتهمه “بتمجيد العنف”

ترمب يصدر قرارا يعاقب مواقع التواصل ويتهمها بالتحيز السياسي (فيديو)

بعد خلافه مع تويتر.. ترمب يهدد بإغلاق مواقع التواصل الاجتماعي

بعد أول تحذير من تغريداته.. ترمب يتهم تويتر بالتدخل في الانتخابات

الشرطة الأمريكية تعتقل مراسل سي إن إن على الهواء أثناء تغطية احتجاجات (فيديو)

أمريكا.. إحراق مركز للشرطة واتساع الاضطرابات احتجاجا على مقتل رجل أسود (فيديو)

المصدر : الألمانية + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة