غضب بعد فتوى لبن بريك أحل فيها دماء جنود الجيش اليمني.. ما القصة؟

هاني بن بريك (وسط) عرف بعلاقته الوثيقة مع ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد
هاني بن بريك (وسط) عرف بعلاقته الوثيقة مع ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد

انتقد يمنيون على مواقع التواصل تغريدة لنائب رئيس هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الانفصالي المدعوم من الإمارات يتحدث فيها عن فتوى صادرة منه يبيح فيها قتل أفراد الجيش اليمني.

وكتب بن بريك على حسابه الرسمي على تويتر: “أفتيت كل جنوبي في جبهات القتال بأن له الفطر يشرب ويأكل وله الأجر وعليه القضاء بعدها، وأفتيت أن كل إخوانجي وذيله من قاعدي وداعشي وغيرهم من المرتزقة المشاركين في العدوان على الجنوب دمهم دم حنش إلا المستسلم، والمقتول منهم إلى جهنم، والمقتول منا مدافع عن وطنه وعرضه وبيته وماله فهو شهيد”.

وطالب ‏‏‏‏‏‏‏‏‏السكرتير الصحفى السابق للرئاسة اليمنية مستشار وزير الإعلام مختار الرحبي برفع دعوى قضائية ضد بن بريك لأنه “أصدر فتوى قتل جنود الجيش اليمني وأن دمهم مباح للمليشيات التابعة لدويلة الإمارات. وتابع، ما قام به جريمة يعاقب عليها القانون اليمني والدولي ولابد من ملاحقة هذا المجرم”.

واعتبر الصحفي اليمني محمد دبوان المياحي فتوى بن بريك دليل على ما يتعرض له من خسائر قائلا: “الفتوى هي آخر سلاح المنهزمين، واضطرارك للاستعانة بالدين في قتال خصومك، دليل شعورك بالخطر وربما غضبك من تقهقر أنصارك، أنت لا تدفن نفسك سياسيا فحسب، إنك تتهاوى على كل المستويات”.

المصدر : الجزيرة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة