مصريان يستغيثان من إجراءات فحص كورونا وسوء المعاملة بالحجر الصحي (فيديو)

المحامي المصري المصاب بكورونا, شريف رسمي
المحامي المصري المصاب بكورونا, شريف رسمي

قبل يومين، أطلق محامٍ مصري استغاثة من إجراءات فحص كورونا موصيًا بأولاده، قائلًا “محدش قابل حالتي، خلاص ساعات وهكون ميت، خلوا بالكم من أولادي”.

وكتب المحامي شريف رسمي عبر صفحته بموقع فيسبوك، إن “كورونا يقتل أفضل شبابنا. نفس القصة تتكرر يوميًا، كل يوم في مستشفى نفس التحاليل ونفس الاشعة ومحدش قابل حالتي”.

واليوم، نشر “رسمي” تدوينة جديدة، يشرح فيها سبب إصابته بكورونا وسبب انهيار مناعته بهذا الشكل الغريب، وأطلق صرخة تحذير من أن “نتحول لقتلة في لحظة”.

ثم أخذ في سرد قصته منذ بداية ظهور أعراض الإصابة عليه، مرورًا بتحويل منزله لأشبه بمستشفى، ومساندة الأسرة والأصدقاء له، إلى أن انهارت مناعته بسبب دخوله في حالة نفسية سيئة نتيجة خبر صادم تلقاه.

وفي وصف تلك اللحظة قال “حصل انهيار كامل لمناعتي بطريقة أسرع من السحر، خلال ساعات معدودات انهار كل المجهود اللي اتعمل في البيت”.

وتابع “الانهيار كان رهيب وسريع فشلت كل محاولات رفع المناعة اللي هي أساس التغلب على كورونا، وانهارت الرئتين بشكل كامل وبدأت رحلة المستشفيات”.

وأضاف “نصيحة من مصاب بكورونا لكل إخوته في العالم كله، حالتك النفسية هي ٩٥% من علاجك، ثق تماما أنت أقوى من الكورونا”.

وفي سياق قريب، أطلق مواطن بورسعيدي استغاثة من داخل الحجر الصحي شاكيًا الوضع وسوء المعاملة في نُزل الشباب برأس البر الذي شبهه بالكارثة.

وأكد المواطن ويدعى السيد عوض أن والديه توفيا قبل نحو 10 أيام بكورونا، وأنه معزول منذ 22 يومًا.

وكان من المفترض أن يقضي فترة الحجر الصحي في المدينة الجامعية بالإسماعيلية، لكنه فوجئ بتحويله إلى نزل شباب رأس البر.

وقال إنه يتعرض لمعاملة غريبة تدمر نفسيته شيئًا فشيئًا فلا معلومة ولا اهتمام، وقال إنه أجرى فحصًا وكان ينتظر نتيجته بفارغ الصبر لكن فات أكثر من 4 أيام دون ظهور النتيجة مما أثر على نفسيته التي من المفترض أن تكون في أوجها لمجابهة المرض.

واختتم شكواه متسائلًا “انتوا عايزين تموتونا؟ سيبونا نروح نموت في بيوتنا”.

وكل يوم تقريبًا، يطلق مواطنون مصريون صرخات استغاثة وتحذير بعد إصابتهم بفيروس كورونا. وما بين ناصح وشاكٍ، تبقى النتيجة واحدة وهي أن الفيروس يتوسع في البلاد، وسط تحذيرات خبراء الصحة من تخفيف قيود أو إجراءات العزل.

ووفق آخر إحصائية لوزارة الصحة، فإن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى، الاربعاء، هو 10431 حالة من ضمنهم 2486 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و556 حالة وفاة.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة