“أطفالنا يموتون”.. مرضى كورونا يحاولون مغادرة مستشفى مصري بسبب الإهمال (فيديو)

مرضى كورونا يعانون من التلوث وتأخير إجراء المسحات داخل مستشفى العزل بالدقهيلة

دخل مرضى كورونا في أحد مستشفيات العزل بمحافظة الدقهلية المصرية، في حالة انهيار وحاولوا الخروج من المستشفى، بسبب الإهمال الطبي وإضراب التمريض عن العمل.

وعانى مصابو كورونا من التلوث وتأخير إجراء المسحات داخل مستشفى تمي الأمديد للعزل في الدقهلية بعد إضراب التمريض، مطالبين بتدخل المسؤولين.

وانتشر مقطع فيديو من داخل المستشفى، لنساء يرفضن البقاء فيه، وصرخت إحداهن مستنجدة “ساعدونا يا ناس. عيالنا هتموت. حد يسجل فيديو. شوفوا لنا الوزير يا جماعة. الله يخرب بيوتهم”.

وقالت إحداهن “سيبونا نموت جنب الجامع. سييونا نموت في الشارع. مش هنموت ناقصين عمر. مقعدنا هنا ليه كده”؟

كما سادت حالة من الهلع والخوف بين المواطنين والكادر الطبي بمستشفى المنصورة بعد كثرة الإصابات فيه بفيروس كورونا وإضراب التمريض بسبب رفض إجراء المسح والفحوصات اللازمة لهم.

وقبل أيام، أعلن فريق التمريض بمستشفى التأمين الصحي بسندوب في المنصورة بمحافظة الدقهلية عن احتجاجه وإضرابه عن العمل، بعد التأكد من إصابة 5 أطباء بعناية القلب بالمستشفى بفيروس كورونا.

وبحسب وسائل إعلام محلية، فإن طاقم التمريض أضرب عن العمل، وطالب بعمل فحص كامل لجميع العاملين بالمستشفى للكشف عن المصابين بفيروس كورونا، بينما هددت إدارة المستشفى العاملين المضربين باستدعاء قوات الأمن للتصرف معهم.

ويظهر أحد مقاطع الفيديو مقر الحجر الصحي المخصص لعزل مرضى فيروس كورونا، عدم تجهيز المكان، وعدم صلاحيته لاستقبال المرضى وعلاجهم.

ووفق آخر إحصائية لوزارة الصحة، فإن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى، الأربعاء، هو 5268 حالة من ضمنهم 1335 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و380 حالة وفاة.

اقرا أيضًا: احتجاج وإضراب بمستشفى مصري بعد تأكد إصابة 5 أطباء (فيديو)

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل