مخاوف من مرض خطير مرتبط بكورونا يصيب الأطفال في بريطانيا

طفلة تقرأ كتابا في أدنبرة باسكتلندا
طفلة تقرأ كتابا في أدنبرة باسكتلندا

قالت السلطات الصحية البريطانية، الثلاثاء، إنها تحاول تحديد رابط محتمل بين وباء كوفيد-19 الناجم عن فيروس كورونا المستجد ومرض خطير أصاب أخيرا عددا صغيرا من الأطفال.

ويشبه هذا المرض الذي ظهر أخيرا داء كاواساكي وهي متلازمة وعائية تصيب الأطفال الصغار ولا تزال أسبابها مجهولة.

وقال وزير الصحة مات هانكوك في تصريحات لإذاعة “إل بي سي” البريطانية الثلاثاء “هذا مرض جديد قد يكون برأينا ناجما عن فيروس كورونا. لسنا متأكدين تماما لأن بعض الأشخاص الذين أصيبوا به لم تثبت إصابتهم مخبريا (بالفيروس). نجري حاليا بحوثا كثيرة لكن هذا الأمر يثير القلق لدينا”. وأضاف الوزير أن هناك “عدد قليل من الحالات”.

وقال رئيس هيئة الخدمات الصحية في بريطانيا كريس ويتي، الإثنين، خلال المؤتمر الصحفي الحكومي اليومي بشأن وباء كوفيد-19 “إنه مرض شديد الندرة، لكني أظن أن ارتباطه بهذا الفيروس أمر قابل للتصديق تماما، على الأقل في بعض الحالات”.

كذلك نقلت الجمعية البريطانية للعناية المركزة للأطفال الإثنين تنبيها من الهيئة الإنجليزية للصحة العامة (إن إتش إس إنغلند) بشأن ازدياد طفيف في عدد حالات الأطفال المرضى في أوضاع خطرة، بعضهم يعانون من كوفيد-19 وآخرون من غير المصابين بهذا المرض. وتتشابه أعراض هؤلاء مع تلك المسجلة لدى المصابين بمرض كاواساكي ومتلازمة الصدمة التسممية.

ومن بين الأعراض المسجلة لدى المرضى الصغار آلام في البطن واضطرابات في الجهاز الهضمي والتهاب عضلة القلب.

وذكّر رئيس الكلية الملكية لطب وصحة الأطفال راسل فاينر بوجود احتمال ضئيل بأن تتفاقم حالة الأطفال المصابين بفيروس كورونا المستجد بصورة خطرة.

وقال في بيان “نعلم أن قلة من الأطفال قد تتدهور صحتهم بدرجة خطرة جراء كوفيد-19، لكن هذا الأمر شديد الندرة”، مضيفا “يبدو أن الأطفال هم من السكان الأقل عرضة لهذه الإصابة”.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة