شاهد: قنبلة تقتل 40 مدنيا بينهم 11 طفلا في عفرين شمال سوريا

صور نشرتها مديرية الدفاع المدني في محافظة حلب لآثار الانفجار في عفرين
صور نشرتها مديرية الدفاع المدني في محافظة حلب لآثار الانفجار في عفرين

قالت وزارة الدفاع التركية إن 40 مدنيا من بينهم 11 طفلا لقوا حتفهم لدى تفجير قنبلة في شاحنة نفط في بلدة عفرين بشمال سوريا، الثلاثاء، متهمة وحدات حماية الشعب الكردية السورية بالهجوم.

وقالت الوزارة في بيان نشرته على تويتر إن الانفجار وقع في منطقة مزدحمة في وسط عفرين. وبثت الوزارة مقطعا مصورا يظهر دخانا أسود يتصاعد في الهواء في حين سمعت في الخلفية أصوات أبواق سيارات الإسعاف والشرطة .

وتعتبر تركيا وحدات حماية الشعب منظمة إرهابية على صلة بنشطاء أكراد على أراضيها وشنت عمليات عسكرية في شمال سوريا لإبعادها عن حدودها.

وقال الجيش التركي إن قوات سورية متحالفة معها سيطرت على عفرين، وهي منطقة تقطنها أغلبية كردية، من وحدات حماية الشعب في هجوم كبير في مارس/آذار عام 2018.

وكان تفجير اليوم من أعنف التفجيرات التي شهدتها المنطقة التي تسيطر عليها قوات مدعومة من تركيا. وكثيرا ما تلقي أنقرة اللوم على وحدات حماية الشعب في الهجمات لكن الوحدات تقول إنها لا تستهدف مدنيين.

اعتقال مشتبه به

وأعلنت ولاية هطاي التركية، أن فرق الأمن قبضت على مشتبه به بجلب الصهريج المفخخ إلى موقع التفجير في مدينة عفرين.
ولفتت الولاية الحدودية في بيان، الثلاثاء، إلى إخماد الحريق الناجم عن التفجير.
وأشار البيان إلى خضوع المصابين للعلاج في مستشفيات هطاي وعفرين.

جثث متفحمة

ونشر ناشطون ووسائل إعلام محلية قصة لامرأة قضت جراء انفجار مدينة عفرين، وعند وصولها للمستشفى بعد مرور فترة لاحظوا وجود السيدة تحتضن طفلها ملتصقاً بجسدها بسبب تعرضها للحرق.

وقال الدفاع المدني عبر حسابه على فيسبوك، إن إحدى الجثث المتفحمة التي تم انتشالها كانت لوالدة احتضنت طفلها حتى ذابوا سويا.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة