انتحار مسؤول ثان في وزارة المالية بولاية هيسن الألمانية

مارتين ورمس أثناء نعيه لوزير المالية الألماني الذي انتحر قبل 3 أسابيع

بعد مرور أقل من 3 أسابيع على انتحار وزير المالية في مدينة فيس بادن بولاية هيسن الألمانية توماس شيفر، عثر موظفون في على جثة السكرتير العام للوزارة مارتين ورمس، منتحرا داخل مكتبه.

وأعلن الادعاء العام ورئاسة الشرطة في مدينة فيس بادن، الجمعة، أن ملابسات الوفاة، تشير إلى انتحار وفق المحققين، حسبما نقلت صحيفة (FNP) الألمانية.

وذكرت وكالة أنباء(RND)  الألمانية  أن ورمس قبل أن يقدم على الانتحار، ترك رسالة  وداع إلى زملائه وسط غموض بشأن أسباب الانتحار، وهل لها علاقة بأزمة انتشار فيروس كورونا المستجد الذي يعصف بالعالم منذ مطلع العام الحالي.

وشغل ورمس، غير المنتمي لأي من الأحزاب السياسية في ألمانيا، منصب رئيس إدارة الميزانية والسياسة المالية بوزارة المالية في مدينة هيسن في العقدين الماضيين قبل أن يشغل منصب السكرتير العام لوزارة المالية، منذ عام 2017 وحتى الآن وكان واحدًا من ذوي الخبرة المالية في البلاد.

يشار إلى أن ورمس نعى وزير المالية توماس شيفر الذي انتحر الشهر الماضي، معربًا عن صدمته واستغرابه الشديد لإقدام شيفر على الانتحار، وقد ربطت الصحف حينها واقعة الانتحار بتخوف الوزير من تمكن وباء كورونا منه.

وبلغ عدد المصابين بكورونا في ألمانيا أكثر من 141 ألفًا، توفي منهم 4352 وتعافى أكثر من 83 ألفًا، فيما تخطت الحصيلة العالمية للإصابات المليونين وربع المليون توفي منهم أكثر من 154 ألفًا وتعافى أكثر من 574 ألفًا.

اقرأ أيضًا:

يائسا من كورونا.. انتحار وزير مالية ألماني وتحذير من فقدان الأمل

المصدر : الجزيرة مباشر + صحف أجنبية