مصر: عفو عن 460 سجينا وتحليل كورونا لخالد داوود

الكاتب الصحفي خالد داوود أثناء خضوعه لفحص كورونا
الكاتب الصحفي خالد داوود أثناء خضوعه لفحص كورونا

أعلنت السلطات المصرية، اليوم الخميس، قرارا بالإفراج عن 460 سجينا بمقتضى عفو رئاسي.

ووفق بيان لوزارة الداخلية المصرية، فإن القرار يشمل الإفراج بالعفو عن 146 سجينا، والإفراج المشروط عن 314 آخرين، وذلك بمناسبة عيد تحرير سيناء، الذي يوافق 25 أبريل/نيسان.

والإفراج المشروط يتطلب توافر عدة شروط يتعلق بعضها بالعقوبة المحكوم بها، وبعضها بالمدة التي يجب أن يقضيها المحكوم بالسجن، فضلا عن الشروط التي يجب أن تتوافر في المحكوم ذاته.

ولم يتبين على الفور ما إن كان السجناء المشمولين بالعفو تم الإفراج عنهم بالفعل أم لا، كما لم يتضح ما إذا كان بينهم سجناء على خلفية سياسية.

ومؤخرا، تواترت دعوات من سياسيين وحزبيين بارزين، للسلطات المصرية، بضرورة إصدار عفو رئاسي عن سجناء والإفراج عن محبوسين قيد التحقيقات، ضمن إجراءات احترازية لمنع تفشي فيروس كورونا.

فحص خالد داوود

وأعلنت الداخلية اليوم إجراء تحليل فيروس كورونا المستجد لخالد داوود، الكاتب الصحفي ورئيس حزب الدستور السابق، والمعتقل منذ سبتمبر/أيلول الماضي.

https://twitter.com/TarekHussein22/status/1250801035460915202?ref_src=twsrc%5Etfw

واليوم، أعلنت وزارة الصحة المصرية، في بيان، ارتفاع وفيات كورونا إلى 196، فيما بلغت حصيلة الإصابات 2673.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة