كيف عولج رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون من كورونا؟ (فيديو)

رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون
رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون

بعدما أعلنت الحكومة البريطانية مغادرة رئيسها بوريس جونسون، المستشفى حيث كان يتلقى علاجا بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد، برز تساؤل حول نوعية الأدوية التي تلقاها جونسون حتى تعافى.

وأصبح السؤال أكثر إلحاحًا، لاسيما مع عدم إعلان منظمة الصحة العالمية أو أي جهة طبية أو بحثية متخصصة أو شركات أدوية، الوصول إلى لقاح مؤكد حتى الآن لعلاج إصابات كورونا.

وخلال لقاء مع البرنامج الطبي “مع الحكيم” على شاشة الجزيرة مباشر، قال استشاري الأمراض الباطنية والغدد الصماء في برمنجهام البريطانية، أحمد حلمي، إن جونسون تعافى دون استخدام علاجات محددة.

وأشار إلى أن جونسون التزم بيته تمامًا بمجرد ظهور الأعراض عليه، وبعدها نقل إلى العناية المركزة لمزيد من العناية الطبية، وكانت حالته متوسطة لذلك لم يوضع على جهاز التنفس الصناعي.

وقال حلمي إن دخول جونسون العناية المركزة كان الغرض منه المتابعة اليومية لحالته، من سلامة دورة الأكسجين إلى قياس درجة الحرارة والضغط ومستويات التنفس ونبضات القلب ومراجعة سجله الطبي بالإضافة إلى الإشِعات والتحاليل، ومن خلال تلك البيانات يمكن التنبؤ بتطور الحالة.  

وأضاف أن جونسون (55 عامًا) معروف بأنه رجل رياضي ومهتم جدًا بصحته وهذا أمر بارز جدًا في وسائل الإعلام، وكثيرا ما التقطته الكاميرات وهو يمارس ركوب الدراجة.

وتابع “رغم أننا لا نعلم سجله الطبي و إن كان يعاني أمراضا مزمنة أم لا، إلا أن جونسون ربما تخطى المرض بفضل هذه العادات إلى جانب الرعاية الطبية الفائقة”.

وكان جونسون قد نقل الأسبوع الماضي، إلى مستشفى سانت توماس في العاصمة لندن، بعد عشرة أيام من ثبوت إصابته بكورونا، وذلك بناء على توصيات الفريق الطبي الخاص به، وقضى ثلاثة أيام في وحدة العناية المركزة قبل أن يخرج منها يوم الخميس الماضي.

هذا، وبلغ إجمالي عدد المصابين في بريطانيا أكثر من 98 ألفًا، توفي منهم أكثر من 12 ألفًا، وعالميًا تجاوز عدد المصابين حاجز المليونين، توفي منهم أكثر من 134 ألفًا، وتعافى أكثر من 515 ألفًا، ولاتزال الولايات المتحدة متصدرة أعلى معدل إصابات ووفيات إلى الآن. 

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة