استغاثات من قريتين مصريتين تفشى فيهما كورونا وتجاهلهما المسؤولون (فيديو)

سقوط مسعفين بعد إصابتهما بإرهاق شديد نتيجة ضغط الشغل وقلة النوم في صفط تراب المحلة
سقوط مسعفين بعد إصابتهما بإرهاق شديد نتيجة ضغط الشغل وقلة النوم في صفط تراب المحلة

شارك رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، صورا ومقاطع فيديو تظهر معاناة أهالي قرية صفط تراب بمدينة المحلة الكبرى، بسبب ظهور عدد كبير من إصابات بكورونا وعدم توفر المستلزمات الطبية.

وأظهر أحد المقاطع تبرع أهالي القرية الواقعة في محافظة الغربية، بمستلزمات طبية قليلة، واحتفاء الأهالي بها بسبب نقص المستلزمات، بينما شاركت الصفحات المحلية صورًا تظهر المسعفين في حالة إعياء بعد نقلهم لعدد كبير من حالات الإصابة للمستشفى.

وشارك آخرون استغاثات للأهالي، للسلطات يطالبون فيها مد القرية بمزيد من المستلزمات الطبية، واتخاذ إجراءات أكثر صرامة للتحكم في سرعة انتقال العدوى وتخوفًا من المزيد من الإصابات.

وبعد إصابة أكثر من 20 حالة بفيروس كورونا وتوتر الوضع بالقرية، ناشدت الطواقم الطبية بمستشفى الحجر الصحي ببلطيم أهالي القرية التزام منازلهم.

ودشن أهالي القرية وسم “صفط تراب تستغيث ” على موقع تويتر، في محاولة للفت انتباه المسؤولين للقرية المنكوبة، فأعداد الإصابة في تزايد ولا توجد أي خدمات طبية.

https://twitter.com/kemoelbremo2/status/1250147366897946627?ref_src=twsrc%5Etfw

وفي محافظة الشرقية المجاورة، خرجت استغاثات من أهالي قرية الخرس، بعد اكتشاف إصابات كورونا ورفض الكشف على المخالطين للحالات.

وأكدوا بالقول “اللي بيطلع في التليفزيون كدب”، وذلك ردًا على تجاهل وزارة الصحة لهم، وفشل وسائل الاتصال بهم، متهمين المسؤولين والإعلام بالكذب والنفاق.

ووفق وزارة الصحة المصرية، فإن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الأربعاء، هو 2505 حالات من ضمنهم 553 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل، و183 حالة وفاة.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة