ليلى طرزايم.. وفاة أول إعلامية عربية بفيروس كورونا

المذيعة المغربية ليلى طرزايم
المذيعة المغربية ليلى طرزايم

قالت وسائل إعلام مغربية، إن المذيعة ليلى طرزايم توفيت، في مستشفى بمدينة سلا، بعد إصابتها بفيروس كورونا المستجد. ولم يتضح على الفور ظروف إصابة المذيعة المغربية بالفيروس التاجي.

وليلى طرزايم هي مذيعة عملت في تلفزيون “ميدي 1 تيفي” المغربي، وشغلت منصب مساعد المدير العام للقناة في السابق. وبوفاتها تعد طرزايم أول وفاة بين الإعلاميين العرب بفيروس كورونا.

وأودعت ليلى بالمستشفى العسكري في العاصمة الرباط، بعد تدهور حالتها الصحية، إذ كانت تعاني من مرض القصور الكلوي، لتؤكد التحاليل المختبرية بخبر إصابتها بفيروس كورونا، الذي فاقم من وضعها الصحي، بحسب تقارير محلية.

وفور انتشار الخبر، سارع عدد من زملاء الإعلامية الراحلة بنعيها، عبر منصات التواصل الاجتماعي.

ومساء أمس السبت، ارتفع عدد المصابين في المغرب إلى 402، بينما ارتفع عدد الوفيات إلى 25. وسجلت وزارة الصحة مساء الجمعة 11 حالة وفاة وهو أعلى رقم تم الإعلان عنه في يوم واحد بالبلاد مما زاد من مخاوف المغاربة.

وفتح المغرب المنشآت الطبية العسكرية أمام مرضى فيروس كورونا، ونشر الجيش لإقامة مستشفيات ميدانية. وكان المغرب قد أعلن إصابة وزير النقل والمياه عبد القادر أعمارة بالفيروس بعد عودته من مهام رسمية بدول أوربية.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة