شاهد: سر نجاح التجربة الكورية في مكافحة فيروس كورونا

ناقش برنامج “مع الحكيم” الذي تبثه قناة (الجزيرة مباشر) نجاح كوريا الجنوبية في السيطرة على فيروس كورونا المستجد، الذي انتشر من مدينة ووهان الصينية نهاية العام المنصرم.

ونجحت كوريا الجنوبية في تقليل عدد الإصابات بالفيروس إلى حد كبير، ففي 18مارس وصل عدد الإصابات 8500 إصابة تركز معظمها في منطقة دايغو.
وبدأ الفيروس ينتشر بعد أن اكتشاف امرأة، متوسطة العمر، ترتاد كنيسة في المنطقة مصابة بالفيروس، ونقلت المرض إلى أعداد كبيرة داخل الكنيسة وخارجها وكانت الحالة رقم 31.
وبما أن 60% من السكان مرتبطون بالكنيسة فقد تركزت الجهود هناك، في حين مثلت القدرة التشخيصية الكبيرة المفتاح السحري للسيطرة على الوباء، حيث قامت الحكومة بفحص أكثر من 270 ألف حالة.
وعندما ازدادت الإصابات وساءت الأحوال، تم فحص ما يزيد عن 10 آلاف حالة في اليوم من خلال المراكز المتنقلة والمستشفيات، كما نصحت السكان بالإجراءات الوقائية.

نظم المراقبة

وذكر تقرير على موقع “كونفرسيشن” أن نظم المراقبة التكنولوجية كانت السبب في نجاح كوريا الجنوبية في السيطرة على فيروس كورونا (كوفيد 19) باستخدام تكنولوجيا المراقبة ولاسيما التتبع في استخدام بطاقات البنوك ورصد استخدامات الهاتف النقال.
فمن خلال تتبع البطاقات البنكية ومعرفة العملية المصرفية للفرد يمكن تحديد رصد تحركات صاحب البطاقة على الخريطة، كما أن نفس التقنية تستخدم في تتبع الهواتف النقالة.

 وأنشأت كوريا الجنوبية أكبر شبكات المحمول في عام 2019 ويمكن رصد وتتبع موقع أي هاتف محمول بمنتهى الدقة مع بيانات كاملة عن صاحب المحمول لأن المحمول الواحد موصل بجهاز إلى 3 أجهزة استقبال وإرسال.

تقنيات حديثة

يوجد حوالي 860 ألف هاتف نقال تعمل بتقنية 4G و5G- في كوريا الجنوبية، وتطلب شركات المحمول بيانات كاملة عن مالك المحمول: اسمه ورقمه القومي، وهو ما يجعل من الممكن رصد مكان أي تليفون محمول ورصد تحركات صاحبه.
والأهم مما سبق، فإن كوريا الجنوبية لديها نظام كاميرات مراقبة CCTV يمكن السلطات من رصد أي مصاب بالفيروس. وفي عام 2014 كان لدى كوريا الجنوبية أكثر من 8 ملايين كاميرا من هذا النوع، ويتم تصوير كل شحص 83 مرة خلال اليوم، والآن تطورت هذه التكنولوجيا كثيرا، بحيث يمكن القول إن كوريا الجنوبية لديها أضخم تكنولوجيا مراقبة في العالم.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة