الصين: 54 إصابة “مستوردة” بفيروس كورونا وحظر دخول الأجانب

طبقت الصين حزمة من الإجراءات مكنتها من احتواء فيروس كورونا المستجد، إلا أن هناك مخاوف من معاودة التفشي بسبب الإصابات "المستوردة"
طبقت الصين حزمة من الإجراءات مكنتها من احتواء فيروس كورونا المستجد، إلا أن هناك مخاوف من معاودة التفشي بسبب الإصابات "المستوردة"

أعلنت الصين، اليوم الجمعة، تسجيل 55 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، بينها 54 “مستوردة” من الخارج، في وقت منعت دخول الأجانب.

وتراجع عدد الإصابات في الصين بشكل كبير، إذ لم تعد تسجّل إلا عددًا قليلًا من الإصابات محلية المصدر كل يوم.

وفي وقت يبدو أن الصين نجحت في احتواء الوباء، بينما تعمل دول عدة حول العالم جاهدة للسيطرة على الفيروس في ظل تزايد أعداد المصابين وظهور بؤر جديدة.

اقرأ أيضًا: كورونا.. أمريكا تتجاوز الصين في الإصابات وتتصدر دول العالم

وأعلنت بيجين الخميس إجراءات واسعة للحد من عدد القادمين إلى البلاد، تشمل خفض عدد الرحلات الجوية الدولية، والحد من عدد المتواجدين على متنها إلى 75 في المئة من القدرة الاستيعابية للطائرات، وفرضت حظرا على دخول الأجانب.

 

وأفادت وزارة الخارجية منع غير المواطنين الذين يقيمون في الصين، ويملكون تأشيرات زيارة أو إقامة صالحة من العودة إلى البلاد بعد منتصف ليل الجمعة.

وأوضحت أن الإجراء “مؤقت وأن الصين اضطرت لاتّخاذه في ضوء حال تفشي الفيروس”. كذلك وضعت السلطات حدا أقصى للرحلات من وإلى الصين، وذلك بموجب رحلة واحدة أسبوعيًا لكل دولة، في إجراء يشمل كذلك شركات الطيران الدولية، ويستثنى من هذا القرار الدبلوماسيون وطواقم الرحلات الدولية والسفن.

وأحصت الصين 595 حالة “مستوردة”، بحسب مسؤولين في قطاع الصحة، ووضعت بيجين سلسلة تدابير مشددة؛ لمنع موجة الإصابات القادمة من الخارج، فضلًا عن تحويل جميع الرحلات المتوجهة إلى بيجين إلى مدن أخرى؛ لفحص الركاب أولا قبل دخول العاصمة.

وفرضت مدن صينية عدة بينها بيجين وشنغهاي حجرا صحيا إلزاميا مدته 14 يوما على جميع القادمين من الخارج، وكان من المفترض أن تصل نحو 1100 رحلة ركاب دولية إلى الصين هذا الأسبوع.

وسُجلت 5 وفيات جديدة، اليوم الجمعة، حسب لجنة الصحة الوطنية، جميعها في مقاطعة هوباي موطن أول ظهور للفيروس، أواخر العام الماضي.

وفي المجموع، أصيب 81 ألفًا و340 شخصا في الصين، وقضى 3 آلاف و292 جراء الإصابة، في حين تعافى 74 ألفًا و588 شخصا. 

ورفعت هوباي القيود على السفر، هذا الأسبوع، بعد عزل تام دام شهرين، لكن تسري مخاوف بشأن عودة تفشي الفيروس في مناطق أخرى من البلاد، رغم عدم سماح السلطات لغير الأصحاء بمغادرة المقاطعة.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة