واشنطن تعرض مكافأة للقبض على رئيس فنزويلا

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو
الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو

عرضت الولايات المتحدة مكافأة تصل إلى 15 مليون دولار لقاء أي معلومات تتيح اعتقال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو المتهم أمام القضاء الأمريكي “بالإرهاب المرتبط بتهريب المخدرات”.

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في بيان، اليوم الخميس، أن مكافأة بقيمة عشرة ملايين دولار عرضت مقابل معلومات “تتيح اعتقال أو إدانة” مقربين من الرئيس الاشتراكي.

وجاء إعلان بومبيو فيما كشفت وزارة العدل الأمريكية عن تهم ضد مادورو وأعضاء كبار في حكومته.

وقال بومبيو في بيان إن “الشعب الفنزويلي يستحق حكومة شفافة ومسؤولة واسعة التمثيل تخدم احتياجات الشعب ولا تخون ثقته عبر توظيف مسؤولين ضالعين في أنشطة تهريب مخدرات غير مشروعة”.

وقال مسؤولون أمريكيون إن مادورو يتزعم مجموعة تهريب كوكايين تدعى “كارتل الشمس” تشمل سياسيين كبار وأعضاء في الجيش الفنزويلي والقضاء.

وأوضح وزير العدل بيل بار أنهم قاموا بشحن 200 إلى 250 طن من الكوكايين إلى خارج البلاد تحت حماية الحكومة الفنزويلية.
وقال النائب العام الأمريكي ويليام بار في مؤتمر صحفي عبر الانترنت إن مادورو يواجه اتهامات بالتآمر من خلال خطة شاركت فيها حركة “القوات المسلحة الثورية في كولومبيا” (فارك) لحرب العصابات، من أجل “إغراق الولايات المتحدة بمخدر الكوكايين”. 

وتابع بالقول إن مادورو سمح لـ “فارك” باستخدام أراضي بلاده كملاذ آمن لنقل الكوكايين إلى أمريكا الوسطى، وإن كميات المخدر زادت بخمسة أمثال خلال السنوات الخمس الماضية.       

وتمثل هذه الاتهامات تصعيدا جديدا في حملة الإدارة الأمريكية للضغط على مادورو للتخلي عن منصبه بعد فوزه بولاية ثانية في انتخابات مثيرة للجدل جرت في البلاد في عام 2018.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة