مصر تعلق الصلوات في المساجد والكنائس بسبب كورونا

مصر فرضت حظر تجوال وعلقت الدراسة وحركة الطيران بسبب كورونا

أعلنت السلطات المصرية، اليوم السبت، حزمة جديدة من الإجراءات الاحترازية، للحد من انتشار فيروس كورونا، في مقدمتها تعليق الصلاة في جميع مساجد وكنائس البلاد.

جاء ذلك في بيانات منفصلة نشرتها صحف رسمية نقلا عن كل من وزارة الأوقاف، ومشيخة الأزهر، والكنيسة القبطية الأرثوذكسية.

وأفاد بيان لوزارة الأوقاف، أنه تقرر “إيقاف إقامة صلاة الجمع والجماعات وغلق جميع المساجد وملحقاتها وجميع الزوايا والمصليات ابتداء من تاريخه ولمدة أسبوعين والاكتفاء برفع الأذان”.

وقال بيان لشيخ الأزهر، إنه تقرر “تعطيل إقامة الجمعة والجماعات بالجامع الأزهر بشكل مؤقت، ابتداء من السبت، حرصًا على سلامة المصلين، ولحين القضاء على وباء كورونا”.

وأضافت: “سيتم إقامة الآذان بالجامع للصلوات الخمس وينادي المؤذن مع كل أذان (صلوا في بيوتكم)”.

في السياق ذاته، أعلنت اللجنة الدائمة للمجمع المقدس برئاسة البابا تواضروس الثان، غلق جميع الكنائس وإيقاف الخدمات الطقسية والقداسات والأنشطة لمدة أسبوعين.

في سياق متصل، قرر المجلس الأعلى للجامعات، برئاسة وزير التعليم العالي خالد عبد الغفار، تأجيل امتحانات نهاية الفصل الدراسي الثاني على ألا تنعقد قبل 30 من مايو/أيار 2020.

فيما قرر المجلس الأعلى للأثار، غلق جميع المتاحف والمواقع الأثرية على مستوى الجمهورية ابتداء من صباح الإثنين وحتى 31 من مارس/ آذار الحالي، للحد من انتشار كورونا.

وتأتي هذه القرارات عقب يومين من إعلان السلطات المصرية، إغلاق جميع المراكز التجارية، والمطاعم والمقاهي ومراكز الترفيه 11 ساعة يوميا، للحد من انتشار فيروس كورونا.

وسجلت مصر 285 إصابة بكورونا، توفى منها 8 حالات حتى السبت.

وحتى ظهر السبت، أصاب كورونا حوالي 287 ألف شخص حول العالم، بينهم أكثر من 11 ألفاً و800 وفاة، أغلبهم في إيطاليا والصين وإيران وإسبانيا وكوريا الجنوبية وألمانيا وفرنسا والولايات المتحدة.

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي، دولا عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وإلغاء فعاليات عدة، ومنع التجمعات، بما فيها صلوات الجمعة والجماعة.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات