فيروس كورونا.. وزير الصحة الفرنسي يحذر: لا تستخدموا هذه الأدوية

دواء إيبوبروفين

حذرت السلطات الفرنسية من أن الأدوية المضادة للالتهابات التي تستخدم دون وصفة طبية على نطاق واسع قد تؤدي إلى تفاقم فيروس كورونا المستجد.

وعبر تويتر، غرد وزير الصحة الفرنسي، أوليفييه فيران، وهو طبيب أعصاب، يوم السبت قائلًا إن “تناول مضادات الالتهابات مثل (إيبوبروفين، والكورتيزون…) يمكن أن يكون عاملًا في تفاقم العدوى”.

ونصح الوزير “في حالة الحمى، تناول الباراسيتامول. وإذا كنت تتناول بالفعل أدوية مضادة للالتهابات، فاطلب نصيحة طبيبك”.

وقال فيران إن تطور وانتشار الفيروس كان “سريعًا وحقيقيًا”، لكن 98٪ من أولئك الذين ثبتت إصابتهم بكورونا قد تعافوا.

ويشير مسؤولو الصحة إلى أن الأدوية المضادة للالتهابات معروفة بأنها تمثل خطرًا على المصابين بأمراض معدية لأنها تميل إلى تقليل استجابة الجهاز المناعي للجسم.

تناول مضادات الالتهابات مثل (إيبوبروفين، والكورتيزون) يمكن أن يكون عاملًا في تفاقم العدوى

وأضافت وزارة الصحة أنه يجب على المرضى اختيار الباراسيتامول لأنه “سيقلل من الحمى دون مواجهة الالتهاب”.

واضطر المرضى الفرنسيون إلى استشارة الصيدليات منذ منتصف يناير/كانون الثاني الماضي، إذا كانوا يرغبون في شراء مسكنات الألم الشائعة، بما في ذلك الإيبوبروفين والباراسيتامول والأسبرين، لتذكيرهم بالمخاطر.

وقال جان لويس مونتاستروك، رئيس قسم الأدوية في مستشفى تولوز، لإذاعة RTL إن “الأدوية المضادة للالتهابات تزيد من خطر حدوث مضاعفات عندما تكون هناك حمى أو عدوى”.

وأعلنت وزارة الصحة الفرنسية ارتفاع العدد الإجمالي للوفيات إلى 91 حالة، والمصابين إلى 4500، وقررت السلطات إغلاق المقاهي والملاهي والمحال التجارية غير الضرورية بدءا من مساء السبت لمواجهة كورونا.

وقبل أيام أعلنت منظمة الصحة العالمية كورونا وباءً عالميًا بعدما أودى بحياة أكثر من 5800 شخص وأصاب أكثر من 156 ألفًا حول العالم.

المصدر : الجزيرة مباشر + الغارديان