شاهد: مصور سوري يوثق الدمار في أريحا قبل مقتله بساعات

الناشط السوري جواد الوالي
الناشط السوري جواد الوالي

“الوضع كارثي بأريحا.. الله يفرجها” كانت هذه آخر ما كتبه الناشط السوري جواد الوالي عبر حسابه على فيسبوك لتصبه بعدها قذيفة روسية تودي بحياته في مدينة أريحا بريف إدلب اليوم الثلاثاء.

وبث الوالي قبل وفاته بساعات مقطع فيديو بعنوان “سوف نبقى هنا صامدين” يظهر حجم الدمار الذي أصاب المدينة جراء القصف المتواصل من النظام السوري وحليفه الروسي على مناطق الشمال السوري.

ويشهد ريف إدلب قصفا مستمرا، منذ منتصف الشهر الماضي، من النظام السوري والقوات الروسية رغم الاتفاق بين الجانبين التركي والروسي بوقف إطلاق النار في منطقة خفض التصعيد بإدلب.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة