شاهد: كيف شيدت الصين مستشفى في ووهان خلال 8 أيام؟

قالت صحيفة الشعب الصينية إن مستشفى شيدته السلطات في 8 أيام لعلاج المصابين بفيروس كورونا في ووهان، بؤرة تفشي الفيروس القاتل، بدأ في استقبال المرضى اليوم الإثنين.

وتصل الطاقة الاستيعابية للمستشفى إلى ألف سرير، ويهدف لتعويض نقص الأماكن في مستشفيات المدينة الأخرى إثر تفشي الوباء الذي أودى بحياة 361 شخصا وإصابة 17205 آلاف في الصين، بينهم أكثر من 11 ألفا في إقليم هوبي وعاصمته ووهان، ليتخطى بذلك عدد ضحايا فيروس سارس الذي انتشر في بكين عام 2003.

ووصفت الصحيفة الصينية، بناء المستشفى في غضون أيام بـ”المعجزة”.

وعلى غرار مكافحة سارس، بدأت ووهان في بناء مستشفيين مؤقتين، هما هوشنشان وليشنشان، وفي 23 يناير/كانون الأول الماضي، بدأت الصين أعمال بناء مستشفى هوشنشان.

ومنذ أن تم اتخاذ القرار ببناء المستشفى، شارك أكثر من 2000 عامل في بناء في 3 مناوبات متوالية، وحوالي 1000 مركبة للخدمات الشاقة والنقل الثقيل، ودار العمل دون توقف على مدار الـ200 ساعة الماضية.

تفاصيل بناء المستشفى

في 23 يناير/ كانون الثاني، تم تجميع العمال وتجهيز الموارد في اليوم التالي -عشية رأس السنة القمرية الصينية الجديدة- لبدء المشروع بشكل عاجل.

كما تم تركيب المحطات الأساسية لخدمات 5G  بالكامل بالتعاون مع مزودي خدمات الاتصالات في اليوم الأول للبناء.

وفي 29 يناير/ كانون الثاني، تم تركيب إطار لأكثر من 300 غرفة جاهزة الصنع تشبه الصناديق، وبدأ تركيب المرافق الطبية يوم السبت.

وفي الأول من فبراير/شباط الجاري، تم توصيل الكهرباء للمستشفى بالكامل، بعد إعداد 6 محولات من نوع 630 كيلو فولت أمبير.

وتم نشر المزيد من عمال اللحام ومثبتات الألواح وعمال الصلب من شركات أخرى للمساعدة في إنهاء المهمة العاجلة، وبذلت جميع أقسام البناء جهدًا شاملاً لتسريع إنجاز المشروع.

وتم الانتهاء من المستشفى الذي تبلغ مساحته 25000 متر مربع وتم تسليمه إلى الطاقم الطبي في القوات المسلحة يوم أمس الأحد.

وشاهد أكثر من 60 مليون شخص بناء المستشفى على الإنترنت، ولا يزال هناك مستشفى خاص آخر قيد الإنشاء وسيتم الانتهاء منه في 5 فبراير/شباط الجاري، أي بعد يومين.

وسيحتوي المستشفى الثاني على 1600 سرير، مما يجلب المزيد من الأمل في الحرب ضد فيروس كورونا الجديد.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع أجنبية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة