كعك “أبو ظبي” يحقق مبيعات كبيرة في القدس المحتلة (فيديو)

يقف الزبائن في طوابير أمام مخبز ومقهى في القدس المحتلة لشراء كعك “أبو ظبي” وهو حلوى بنكهة التمر مستوحاة من العلاقات الجديدة لإسرائيل مع دولة الإمارات.

والكعك، المعروف باسم “سوفجانيوت” باللغة العبرية، طعام يشيع تناوله في إسرائيل خلال عطلة عيد الأنوار (الحانوكا) والتي يتناول فيها اليهود بشكل تقليدي طعاما مقليا.

وقد أضاف الطاهيان إيتسيك وكيرين كادوش لمسة جديدة لحلوى العيد هذه السنة.

ففي مقهى (كافي كادوش) التابع لهما ابتكرا كعك أبو ظبي المحشو بالكريمة المصنوعة من التمر، الذي أرسله خصيصا لإسرائيل أفراد من الطائفة اليهودية في الإمارات، والمغطى بالنوجا وورق بلون الذهب صالح للأكل.

ويباع بمبلغ 22 شيقل (6.76 دولار) مقارنة بمبلغ 18 شيقل (5.50 دولار) للكعك العادي.

وقال ايتسيك كادوش، الأحد، إن المنتج الجديد وسيلة للتعبير عن “الامتنان لعملية السلام” التي شرعت فيها إسرائيل والإمارات.

ووقعت إسرائيل والإمارات، قبل ثلاثة شهور، اتفاقا بوساطة أمريكية لتطبيع العلاقات بينهما.

وقالت تالي بنتو، وهي زبونة من تل أبيب، إنها وجدت نكهة مميزة في تذوق كعك بمكونات جاءت خصيصا من الخليج.

وأضافت “نحن في غاية السعادة بأن تكون لنا هذه العلاقات الطيبة التي تُقام ببطء مع دول مختلفة، وأيضا مع أبو ظبي”، مشيرة إلى الانفراجة الدبلوماسية في الآونة الأخيرة مع دول عربية أخرى مثل البحرين والسودان والمغرب.

 

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة