بوش الجمهوري يهنىء بايدن بفوزه في انتخابات "نزيهة"

الرئيس الأمريكي الأسبق جورج دبلييو بوش واقفا ومن خلفة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترمب
الرئيس الأمريكي الأسبق جورج دبلييو بوش واقفا ومن خلفة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترمب

هنأ الرئيس الأمريكي الأسبق الجمهوري جورج دبليو بوش الذي انتزع فوزه بالرئاسة أمام المحاكم عام 2000، الأحد، جو بايدن بفوزه في انتخابات "نزيهة" و"نتيجتها واضحة".

وكتب الرئيس الأسبق (2001-2009) في بيان "رغم خلافاتنا السياسية، أعلم أن جو بايدن رجل صالح فاز بفرصة قيادة وتوحيد بلادنا".

وقال الرئيس الأمريكي الأسبق جورج دبليو بوش، الأحد، إنه تحدث إلى الرئيس المنتخب جو بايدن الديمقراطي لتهنئته بفوزه.

وأضاف الجمهوري بوش في بيان إن بوسع الأمريكيين أن يثقوا في الانتخابات الأمريكية.

ومضى يقول إن الرئيس دونالد ترمب له الحق في طلب إعادة إحصاء الأصوات ورفع طعون قانونية.

وفي خطاب النصر، أمس السبت، في ويلمينغون "كرر الرئيس المنتخب أنه كان المرشح الديمقراطي لكنه سيدير البلاد لكل الأمريكيين" كما ذكر جورج بوش وشكره على هذه "الرسالة الوطنية".

وفي حين يرفض دونالد ترمب الاعتراف بهزيمته مشيرا إلى تجاوزات شابت العملية الانتخابية، أكد جورج بوش على الرقم القياسي لنسبة المشاركة في الانتخابات معتبرا أنها تشير إلى "الوضع الجيد للديمقراطية" الأمريكية.

وكتب أيضا أن "الرئيس ترمب له الحق في طلب إعادة فرز أصوات وتقديم طعون قضائية وسيتم حل كل المشاكل العالقة".

لكنه أضاف أن "الأمريكيين يمكنهم أن يثقوا بهذه الانتخابات النزيهة بالعمق والتي ستثبت نزاهتها ونتيجتها واضحة".

وهنأ بوش أيضا ترمب بـ"إنجازه السياسي الاستثنائي" عبر الفوز بـ70 مليون صوت.

وخلال حملة العام 2000 كانت النتائج بين جورج دبليو بوش ومنافسه الديمقراطي آل غور متقاربة جدا في ولاية فلوريدا الحاسمة. وقد طلب الديمقراطي إعادة فرز آلاف البطاقات التي تجاهلتها آلات التصويت.

لكن المحكمة العليا أوقفت ذلك بسبب نقص الوقت، وأصبح جورج بوش الرئيس الثالث والأربعين للولايات المتحدة رغم عدم كسبه التصويت الشعبي على المستوى الوطني.

ويأمل ترمب على الأرجح في نتيجة مماثلة وهدد باللجوء الى المحكمة العليا.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة