6 أصوات في المجمع الانتخابي تفصل بايدن عن الفوز برئاسة أمريكا

الرئيس دونالد ترمب (يمين) ومنافسه الديمقراطي جو بايدن

فاز المرشح الرئاسي عن الحزب الديمقراطي، جو بايدن، بولاية ميشيغان ليقتنص 16 صوتا بالمجمع الانتخابي لصالحه في سباق الرئاسة الأمريكية.

وارتفع عدد أصوات بايدن في المجمع الانتخابي إلى 264 مقابل 214 لمنافسه الجمهوري دونالد ترامب، بحسب شبكة فوكس نيوز الأمريكية.

ويحتاج بايدن الآن لستة أصوات فقط من أصوات المجمع الانتخابي ليحسم السباق إلى البيت الأبيض.

وتبقى حتى الآن 5 ولايات لم تحسم بعد هي: ألاسكا، نيفادا، نورث كارولينا، جورجيا، وبنسلفانيا.

وتجرى الانتخابات الأمريكية بشكل غير مباشر، فهناك “المجمع الانتخابي” الذي يضم ما يعرف بـ”كبار الناخبين”، وعددهم 538، باستثناء ولايتي نبراسكا ومين، فهما الوحيدتان اللتان تقومان بتقسيم أصوات المجمع الانتخابي بحسب نسبة الأصوات التي يحصل عليها كل مرشح.

ولكل ولاية عدد محدد من “كبار الناخبين” يساوي عدد ممثليها في مجلسي النواب والشيوخ، وأي مرشح يفوز بأصوات مواطني الولاية يقتنص كل حصتها من “كبار الناخبين”.

وحتى يفوز أي مرشح بالمنصب، لا بد أن يحصل على الأغلبية المطلقة من أصوات “كبار الناخبين”، أي 270 صوتا.

حملة ترمب تعلن الفوز في بنسلفانيا

وفي سياق متصل، أعلن بيل ستيبين، مدير حملة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، أن الأخير فاز في ولاية بنسلفانيا.

وفي تصريحات للصحفيين، قال ستيبين إن أداء ترامب في ولاية بنسلفانيا، التي ينال الفائز بها أصوات 20 مندوبا من المجمع الانتخابي، أكبر مما كان عليه في عام 2016 وأن أصواته لا تزال ترتفع.

وأضاف: “لدينا ثقة عالية في موضوع الحفاظ على فارق تقدمنا بأعداد أكبر. في الواقع نعلن فوزنا في ولاية بنسلفانيا. لا يعتمد هذا فقط على المشاعر وما بداخلنا إنما على الحساب”.

وتابع: “بناءً على البيانات المتوفرة لدينا، فإن احتمال بقاء الفارق (بين ترامب وبايدن) أعلى من 100 ألف صوت هو 70 بالمئة، واحتمال تجاوزه 150 ألفًا هو 50 بالمئة”.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات