شركة أمريكية تكشف عن نموذج لطائرة ركاب أسرع من الصوت (فيديو)

موذج أولي للطائرة إكس-بي1 التي ستكون أول طائرة ركاب أسرع من الصوت
موذج أولي للطائرة إكس-بي1 التي ستكون أول طائرة ركاب أسرع من الصوت

كشفت شركة بوم سوبرسونيك الأمريكية النقاب الأربعاء عن نموذج أولي لطائرتها إكس-بي1 والتي تعد أسرع من الصوت.

وبحسب ما أعلنته الشركة، فإن الطائرة تستطيع نقل ما بين 65 إلى 88 مسافرا من لندن إلى نيويورك خلال ثلاث ساعات ونصف فقط، وبسرعة 5180 ميلا في الساعة.

وتعمل الشركة التي تُحلق منذ أكثر من 50 عاما، على إجراء أول رحلة تجربيية، خلال النصف الثاني من عام 2021، على أن تدخل الخدمة بشكل رسمي بحلول نهاية 2030.

وتتنافس حفنة من الشركات الأمريكية لإعادة طيران الركاب الأسرع من الصوت الذي تلاشى مع خروج الطائرة البريطانية الفرنسية كونكورد من الخدمة عام 2003.

وتتعرض الطائرات الأسرع من الصوت اليوم، رغم كونها أقل ضجيجا وأفضل استهلاكا للوقود من الكونكورد، لضغوط من نشطاء حماية البيئة والمطارات للالتزام بمعايير الطائرات التقليدية من حيث مستويات الضجيج وانبعاثات الكربون.

وقال بليك شول الرئيس التنفيذي لبوم سوبرسونيك في مقابلة إن أول رحلة تجريبية للطائرة ستكون في النصف الثاني من 2021 على أن تدخل الطائرة (أوفرتشر)، طائرة الشركة الأسرع من الصوت، الخدمة بحلول نهاية العقد الحالي.

وتقول الشركة إن لديها طلبيات من الخطوط الجوية اليابانية وشركة فيرجين غروب.

المصدر : الجزيرة مباشر + خدمة سند + رويترز

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة