رئيس أذربيجان يشيد بدور الطائرات المسيّرة التركية في المعارك مع أرمينيا

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (يمين) ونظيره الأذري إلهام علييف
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (يمين) ونظيره الأذري إلهام علييف

أشاد الرئيس الأذري إلهام علييف بدور الطائرات المسيرة التركية خلال المعارك الأخيرة مع أرمينيا في إقليم ناغورني كاراباخ.

وقال علييف “بفضل المسيّرات التركية تراجع حجم الخسائر في الأرواح، هذه المسيرات تزيدنا قوة وتكشف عن إمكانيات تركيا”.

وأضاف “لتركيا مكانة تقوية في المجتمع الدولي، لذا ينبغي أن تشارك بعملية الحل في كاراباخ”.

وتابع “يعيش الأرمن في أذربيجان، وليس لدينا مشكلة مع الشعب في أرمينيا الرهين لسلطته”.

واعتبر علييف أن “أرمينيا بهجومها على أراضينا تسعى لجر روسيا إلى الحرب”.

وكشف علييف عن وجود معلومات مخابراتية  تفيد بوجود مقاتلين أكراد في كاراباخ.

وكان علييف أعلن الأحد، شروط بلاده لوقف عملياتها العسكرية ضد أرمينيا في إقليم ناغورني كاراباخ.

وقال علييف في خطاب للشعب الأذري، إن أذربيجان تشترط انسحاب الجيش الأرميني من أراضيها.

وأضاف “إلى جانب إعلان نيكول باشينيان (رئيس الوزراء الأرميني)، اعترافه بوحدة الأراضي الأذرية، واعتذاره للشعب الأذري، واعترافه بأن كاراباخ ليست أرضا أرمينية.

كما اشترط علييف أن يحدد باشينيان، موعد انسحاب القوات الأرمينية من كاراباخ.

وفي وقت سابق الأحد، نقلت وزارة الدفاع التركية عن مصادر أذرية موثوقة، تحرير الجيش الأذري مدينة جبرائيل الاستراتيجية في إقليم كاراباخ، بعد تحرير قرى مرجانلي ومراليان وشيباي.

وتحتل أرمينيا منذ عام 1992، نحو 20 في المئة من الأراضي الأذرية، التي تضم إقليم قره باغ و5 محافظات أخرى غربي البلاد، إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتي آغدام وفضولي.

المصدر : وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة