إصابة مدير حملة ترمب الانتخابية ومستشارة الرئيس السابقة بكورونا

الرئيس الأمريكي دونالد ترمب
الرئيس الأمريكي دونالد ترمب

أصيب بيل ستيبين، مدير الحملة الانتخابية للرئيس الأمريكي دونالد ترمب بكورونا، وفق وسائل إعلام أمريكية، كما أعلنت كيليان كونواي، المستشارة السابقة للرئيس ترمب، إصابتها بالفيروس أيضا.

ويأتي خبر إصابة ستيبين، الذي أوردته صحيفة بوليتيكو لأول مرة وأكدته الحملة لاحقا، بعد ساعات من دخول ترمب نفسه إلى المستشفى بعد إصابته بالفيروس. 

وسافر ستيبين من وإلى كليفلاند مع ترمب ومساعدته الأخرى، هوب هيكس، التي تم تشخيصها أيضا بفيروس كورونا، للمشاركة في المناظرة الرئاسية اتي أجريت يوم الثلاثاء الماضي، وفقًا لبوليتيكو. 

وكان ستيبين أيضا في البيت الأبيض مع الرئيس ترمب يوم الاثنين.

وكذلك قالت كيليان كونواي، المستشارة السابقة لترمب، إنها أصيبت بفيروس كورونا، لتصبح أحدث مساعدة للرئيس تصاب بالفيروس.

وقالت كونواي في تغريدة على تويتر “الليلة تأكدت إصابتي بفيروس كوفيد-19 أعراضي خفيفة (سعال خفيف) وأشعر أنني بخير”.

وأضافت “لقد بدأت عملية حجر صحي بالتشاور مع الأطباء”. 

وحضرت كونواي فعالية في حديقة الورود بالبيت الأبيض يوم السبت خصصت للإعلان عن مرشحة ترمب لعضوية المحكمة العليا الأمريكية.

وأعلنت حملة الرئيس ترمب أن جميع فعاليات الحملة التي كانت مقررة مسبقا وتتضمن مشاركة الرئيس سيتم تنظيمها عبر الإنترنت أو تأجيلها مؤقتا بعد أن ثبتت إصابته بفيروس كورونا المستجد. 

وتم أيضا تأجيل الفعاليات المعلنة سابقا التي تشمل أفرادا من عائلة ترمب مؤقتا.

وقالت الحملة في بيان “سيتم النظر في جميع الفعاليات الأخرى بالحملة كل على حدة وسنصدر أي إعلانات ذات صلة في الأيام المقبلة”.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة