مصري يُحاكم في النمسا بعد رفضه الإساءة للقرآن يطلب دعم المسلمين (فيديو)

الشاب ياسر المصري يتعرض للمحاكمة بعد دفاعه عن القرآن الكريم في النمسا
الشاب ياسر المصري يتعرض للمحاكمة بعد دفاعه عن القرآن الكريم في النمسا

طلب الشاب، ياسر المصري، دعم الجاليات المسلمة في النمسا والمسلمين في البلاد العربية، على خلفية محاكمته بسبب رفض إساءة مرشح سابق لرئاسة النمسا للقرآن الكريم.

ونشرت إحدى الناشطات مقطع فيديو قالت فيه إن القصة بدأت عندما خرج هذا المرشح الرئاسي، وينتمي لأحد الأحزاب الكبيرة في النمسا، وقال إنه لا يخاف من فيروس كورونا المستجد (المسبّب لمرض كوفيد-19)، ولكنه يخاف من القرآن الكريم، على حد قولهم.

وقال مغرد آخر: "التهجّم حرية والرد قضية!"، وأضاف ثالث: "الدول الأوربية تعطي الحرية الكاملة لمن يُهاجم الإسلام ومقدساته، وتتحول إلى دول دكتاتورية بوليسية عندما يدافع أحد عن الإسلام!".

وتوجه ياسر المصري في مقطع فيديو نشره عبر قصص الإنستغرام بالشكر لكل الداعمين لقضيته خلال الساعات الماضية، مؤكدًا أنه لن يتراجع، وأن الوحدة والدعم الذي تلقاه بمثابة مكسب بالنسبة له، حتى لو كانت النتيجة سجنه.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة