أردوغان يقاضي السياسي الهولندي المتطرف “فيلدرز”.. ماذا فعل؟

خيرت فيلدرز، زعيم حزب الحرية الهولندي اليميني المتطرف

قالت وكالة الأناضول التركية، الثلاثاء، إن الرئيس رجب طيب أردوغان رفع دعوى قضائية أمام القضاء التركي ضد اليميني الهولندي المتطرف خيرت فيلدرز قائلا إنه أهانه على وسائل التواصل.

وفيلدرز واحد من أبرز السياسيين اليمينيين المتطرفين في أوربا، وكان شخصية رئيسية في إثارة الجدل حول الهجرة في هولندا على مدار العقد الماضي، على الرغم من أنه لم يشارك أبدا في الحكومة.

ونشر فيلدرز يوم السبت صورة كاريكاتيرية لأردوغان وكتب تحتها “إرهابي”.

كما نشر يوم الاثنين صورة لسفينة تغرق بينما ترفع العلم التركي. وكتب تحتها “مع السلامة أردوغان. اطردوا تركيا من حلف شمال الأطلسي”.

وأفادت الأناضول، نقلا عن الوثيقة التي قدمها المحامون أن محاميي أردوغان رفعوا دعوى قضائية أمام النيابة العامة في أنقرة، اليوم الثلاثاء، قائلين إن المحاكم التركية مختصة بهذه القضية لأن الإهانات وجهت للرئيس التركي.

وقال المحامون، بحسب الوكالة، إنه “رغم أن الجريمة ارتُكبت في حق الشخص الذي يشغل مقعد الرئاسة فإن القيمة التي تم الاعتداء عليها هي البناء السياسي لحكومة الدولة”.

وأضافوا أن تعليقات فيلدرز لا يمكن النظر لها باعتبارها حرية تعبير وأن فيلدرز استهدف “شرف وكرامة وشخصية وسمعة” أردوغان.
وأنقرة منتقد دائم للآراء والسياسات التي يطرحها فيلدرز، زعيم حزب الحرية في هولندا.

وقد وصفه وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو يوم الأحد بأنه “عنصري خاسر” يحاول كسب التأييد بالعداء للإسلام والأجانب.

وكتب تشاوش أوغلو على تويتر “حان الوقت لأن توقف أوربا ساستها الفاشيين الفاسدين”.

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة