“ادعم إذاعة القرآن الكريم”: انتفاضة ضد عرض يسخر من إذاعة مصرية

تصدر وسم ( #ادعم_إذاعة_القرآن_الكريم) التفاعل على منصات التواصل الاجتماعي المصرية بعد تداول مقطع لعرض كوميدي يسخر فيه شخص من مذيعي البرامج المقدمة في هذه الإذاعة.

ورغم أن العرض الساخر نُشر مطلع العام الجاري، لشخص يدعى محمد أشرف، لكنه لاقى انتشارا واسعا الشهر الجاري بسبب تداول مقاطع منه على موقع تيك توك.

وقال مغردون إن السخرية من إذاعة القرآن الكريم بداية للسخرية من الرموز الدينية، بينما تعجب آخرون من جعل الإذاعة بمكانة مقدسة دون سبب.

وشارك العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لمقاطع صوتية تميزت بها إذاعة القرآن الكريم، على مدار سنوات، لتصبح جزءا من ذكريات أجيال كثيرة من العرب والمصريين. 

وفي المقابل رأى البعض أن انتقاد مذيعي إذاعة القرآن الكريم لا يمثل انتقادا للإسلام ولا القرآن، ورأوا في الأمر مبالغة واضحة لشغل الرأي العام.

وقالت إذاعة القرآن الكريم، في منشور لها عبر صفحتها على موقع فيسبوك، إن الهيئة الوطنية للإعلام تقدمت ببلاغ ضد محمد أشرف (مقدم العرض الساخر)، وطالبت باتخاذ الإجراءات القانونية ضده، لمحاسبته على “ما اقترفه من خطأ جسيم في حق إذاعة القرآن الكريم التي لها قدسية وتقدير واحترام ومكانه خاصة في قلوب المستمعين من الشعب المصري والعربي” على حد تعبيرهم.

ووصفت إذاعة القرآن العرض بأنه نهج متدنٍ وغير مقبول وانحطاط أخلاقي.

الجدير بالذكر أن حسابات مؤدي العرض على مواقع التواصل تم تعطيلها، وتم حذف المقطع من صفحة “ذا جلوكال” الساخرة على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

المصدر : الجزيرة مباشر + خدمة سند