مصطفى بكري ينشر صورة مغلوطة لأسر قوات تركية في ليبيا

البرلماني والصحفي المصري مصطفى بكري

نشر الإعلامي المصري وعضو مجلس النواب مصطفى بكري، صورة على صفحته الرسمية بموقع تويتر زعم أنها لعناصر من الجيش التركي أسرتها قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر في سرت الليبية.

وبالتحقق من الصورة تبين أنها من عام 2016 لجنود أتراك تم القبض عليهم بعد مشاركتهم في محاولة الانقلاب الفاشلة ضد الرئيس رجب طيب أردوغان.
وكتب بكري في تغريدة على تويتر: “المليشيات الإرهابية تهرب من الميدان مذعورة، الجيش يقبض على جنود أتراك من المرتزقة المتآمرين، أردوغان وعملاؤه يسقطون في الوحل، والجيش والشعب الليبي يقول للعثمانلي، انتظر التوابيت، ليبيا عمر المختار ستلقنكم دروسا مريره”.

وتعد مصر من أكبر داعمي قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر دوليا، حيث تقول إنه “يلعب دورا هاما في مكافحة الإرهاب في ليبيا”.

وأعلنت قوات خليفة حفتر، الإثنين، سيطرتها على معظم مدينة سرت وسط ليبيا بعد هجومها عليها من الشرق.
وأمس الأحد، قال أردوغان إن وحدات من الجيش التركي بدأت التحرك إلى ليبيا لدعم حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا المتمركزة في طرابلس برئاسة فائز السراج.

 

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة