شاهد: المرشد الإيراني يبكي بحرقة أثناء صلاة الجنازة على قاسم سليماني

أمَّ الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي المصلين اليوم الإثنين في طهران، بصلاة الجنازة على قاسم سليماني القائد بالحرس الثوري الذي قُتل الجمعة في غارة أمريكية قرب مطار بغداد.

وظهر خامنئي وهو يبكي بحرقة على سليماني أثناء تأدية صلاة الجنازة، بمسجد جامعة طهران.

وشارك في صلاة الجنازة مسؤولون كبار من بينهم الرئيس حسن روحاني، ورئيس مجلس الشورى علي لاريجاني، وقائد الحرس الثوري حسين سلامي، ورئيس السلطة القضائية إبراهيم رئيسي، وعرض التلفزيون الرسمي لقطات تظهر مشاركة حشود كبيرة.

واحتشد المشيعون في شوارع طهران في وقت مبكر اليوم الإثنين لوداع سليماني، ورفع المشيعون صور قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الراحل بالقرب من جامعة طهران، حيث قاد خامنئي صلاة الجنازة

ولوّح الحشد المحيط بالجامعة والممتد على مسافة كيلومترات على طول جادتي “انقلاب” (ثورة بالفارسية) وأزادي (حرية) بأعلام حمراء بلون “الشهداء” وإيرانية، وكذلك بأعلام لبنانية وعراقية.

وبين الحين والآخر ترتفع هتافات “الموت لأمريكا ولإسرائيل”، ويحمل رجل لافتة كتب عليها بالإنجليزية “ثأر فظيع”، فيما تدعو لافتات أخرى بالإنجليزية أيضًا إلى الانتقام لمقتل سليماني.

ونقل التلفزيون الرسمي مراسم التشييع في بث مباشر تتخلله صور جوية للحشود، بينما قالت زينب ابنة قاسم سليماني أمام المشيعين، إن الولايات المتحدة وحليفتها إسرائيل ستواجهان “يومًا أسود” نتيجة قتل والدها، وأضافت “أيها المعتوه ترمب لا تعتقد أن كل شيء قد انتهى باستشهاد والدي”.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة