شاهد: انتشال جثامين أم وأطفالها من تحت أنقاض منزلهم في ريف إدلب

بث الدفاع المدني السوري عبر حسابه على فيسبوك مقطع فيديو لعملية انتشال جثامين امرأة وأطفالها من تحت الأنقاض إثر غارة جوية روسية استهدفت منزلهم في بلدة أرنبة بجبل الزاوية جنوب إدلب.

وقتل العشرات بينهم عائلات بأكملها في الغارات التي شنها الطيران الحربي الروسي واستهدفت بلدات وقرى في ريف حلب الغربي وريفي إدلب الشرقي والجنوبي.

وقتل 8 مدنيين بينهم 5 أطفال وامرأتان وأصيب 14 آخرين بينهم 10 أطفال و3 نساء، أمس الخميس، نتيجة استهداف الطائرات الحربية الروسية قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي والشرقي بعدة غارات، كما تم استهداف فريق الدفاع المدني بغارة مزدوجة دمرت سيارة الإسعاف وأحرقتها بشكل كامل.

ومن بين القتلى 5 مدنيين من عائلة واحدة بينهم 3 أطفال وأمهم وأصيب 5 آخرون وهم 3 أطفال ووالدهم ووالدتهم باستهداف الطائرات الحربية الروسية أطراف مدينة سراقب شرق إدلب.

واستهدفت الغارة الجوية محطة وقود مغلقة تقطنها عائلات نازحة في مخيم داخل المحطة مما أدى إلى مجزرة بحق المدنيين.

بينما أصيب 6 أطفال وامرأتان  نتيجة استهداف الطيران الروسي مدينة أريحا بعدة غارات جوي مزدوجة، أدت أيضا لتدمير سيارة إسعاف تابعة للدفاع المدني أثناء عمل فرقنا على إسعاف المصابين من مكان الغارات الأولى، حيث تم تدمير السيارة وإحراقها بشكل كامل.

ووثقت فرق الدفاع المدني استهداف 12 منطقة ب 24 غارة جوية 11 منها بفعل الطيران الحربي الروسي.

من جهة أخرى، قال الدفاع المدني في إدلب إن طائرات حربية روسية قصفت ملعبا لكرة القدم في بلدة البارة في جبل الزاوية (جنوبي إدلب)؛ مما أسفر عن مقتل رجلين وإصابة امرأتين  وطفلين.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل الاجتماعي

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة