اختفاء ثلاثة فرنسيين وعراقي يعملون في منظمة كاثوليكية في بغداد [صور]

أحد الفرنسيين المفقودين
أحد الفرنسيين المفقودين

أعلنت جمعية كاثوليكية فرنسية، اليوم الجمعة، فقدان أربعة من موظفيها هم ثلاثة فرنسيين وعراقي منذ الاثنين في بغداد.

وقال بنجامين بلانشار مدير عام منظمة “اس اواس كريتيان دوريان” غير الحكومية التي تساعد المسيحيين المشرقيين وتعمل في العراق منذ 2014، إن الرجال الأربعة “فقدوا في محيط السفارة الفرنسية”.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي في باريس أنه “لم تُطلب فدية” ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن فقدانهم.    

وتنشط المنظمة بشكل أساسي في أربيل عاصمة كردستان حيث لجأ الكثير من المسيحيين.

وقال بلانشار إن الفريق المفقود كان في بغداد “لتجديد تأشيراتهم وتسجيل الجمعية لدى السلطات العراقية”، مضيفًا أنهم “موظفون متمرسون يعملون معنا منذ سنوات”.
وقال مصدر بوزارة الداخلية العراقية لوكالة الأناضول، الجمعة، إن المعلومات الأولية تشير إلى أن الأربعة اختطفوا على يد مجهولين، أثناء خروجهم من فندق كانوا يقيمون فيه قرب السفارة الفرنسية وسط بغداد.

وأفاد أن السلطات الأمنية تحقق في الحادث بالتعاون مع السفارة الفرنسية.
ونشرت وسائل إعلام عراقية صورا للمفقودين وقالت إن أسمائهم (جوليان ديتمار – ألكسندر كودارزي – انطون بروتشون – طارق ماتوكا). 

ويأتي الحادث وسط اضطرابات يشهدها العراق على خلفية الاحتجاجات المناهضة للحكومة والنخبة الحاكمة، والمتواصلة منذ أكثر من 3 أشهر.

كما يأتي الحادث وسط توتر غير مسبوق بين الولايات المتحدة وإيران على الأراضي العراقية، منذ بدايات الشهر.
 

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة