وزير الخارجية القطري: نعمل مع العراق لخفض حدة التصعيد بالمنطقة

أكد وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني أن زيارته إلى العراق اليوم الأربعاء تأتي في ظروف حرجة تمر بها المنطقة.

وقال وزير الخارجية القطري، خلال مؤتمر صحفي مع نظيره العراقي محمد علي الحكيم في بغداد اليوم،” نعمل مع العراق لخفض حدة التصعيد والتوتر بالمنطقة والتعامل بحكمة مع التصعيد، والمنطقة تمر بمرحلة خطيرة “.

وأضاف” نعمل على ألا يكون هناك تصعيد بالمنطقة واليوم نحن نرى أن هناك جزءا من تخفيف التوتر وندعم وحدة وأمن وسيادة العراق”.

من جانبه، أكد وزير الخارجية العراقي محمد علي الحكيم، خلال المؤتمر الصحفي، أن زيارة وزير خارجية قطر إلى العراق استراتيجية ومهمة.

وأكد على موقف بلاده الساعي للتهدئة وحرية الملاحة في الخليج، مشيرا إلى أنه سمع من نظيره القطري نبذة مختصرة عن جهود قطر للتهدئة في التوتر بين إيران والولايات المتحدة.

وقال” تم التركيز خلال المباحثات على تخفيف حدة التوتر بالمنطقة وأن التباحث مع إيران وأمريكا مهم جدا ونعمل على التهدئة وألا يكون العراق ساحة للمعارك”.

لقاءات مع مسؤولين عراقيين

ووصل وزير الخارجية القطري إلى بغداد اليوم الأربعاء، لإجراء مباحثات مع كبار المسؤولين العراقيين تتعلق بتطوير العلاقات الثنائية، وسبل استقرار وتهدئة المنطقة.

وأفادت مصادر في وزارة الخارجية العراقية بأن الوزير القطري سيلتقي أيضا رئيس البرلمان محمد الحلبوسي ورئيس الحكومة عادل عبد المهدي ورئيس الجمهورية برهم صالح، لبحث تداعيات التوترات في المنطقة، على خلفية التطورات بين الولايات المتحدة وإيران.

كان وزير الخارجية القطري قد زار طهران في خضم التوتر الذي جاء على خلفية اغتيال الولايات المتحدة قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني اللواء قاسم سليماني، والتقى، الرئيس الإيراني حسن روحاني ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف.

المصدر : الألمانية + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة