ثلاثة “رؤساء” من اليمن يعزون عُمان في وفاة السلطان قابوس

الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي (يمين) ورئيس المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن عيدروس الزبيدي

أرسل ثلاثة “رؤوساء” من اليمن، السبت، برسائل تعزية إلى سلطنة عمان في وفاة السلطان قابوس بن سعيد.

وأرسل الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، المقيم في السعودية، برقية تعزية نشرتها صفحتها الرسمية على فيسبوك.
وقالت رسالة هادي: “بعث فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، اليوم، برقية عزاء ومواساة إلى أخيه صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق بن تيمور سلطان عُمان الشقيقة عزاه فيها والشعب العماني الشقيق بوفاة المغفور له بإذن الله تعالى جلالة السلطان قابوس بن سعيد”.

كما أرسل رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، المدعوم إماراتيا، عيدروس الزبيدي، والمقيم في العاصمة المؤقتة عدن، رسالة تعزية في السلطان قابوس.
وقالت رسالة تعزية الزبيدي التي نشرتها صفحته الرسمية: “بعث الرئيس القائد عيدروس قاسم عبدالعزيز الزبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، برقية عزاء ومواساة ، إلى جلالة السلطان هيثم بن طارق بن تيمور  البو سعيد ، سلطان عمان في وفاة المغفور له باذن الله السلطان قابوس بن سعيد”.

كما أرسل رئيس المجلس السياسي الأعلى للحوثيين، مهدي المشاط، والمقيم في العاصمة صنعاء برقية تعزية في وفاة قابوس بن سعيد.
وقال مكتب رئاسة الجمهورية اليمنية على فيسبوك: ” بعث فخامة الأخ المشير مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى، برقية عزاء ومواساة في وفاة السلطان قابوس بن سعيد سلطان سلطنة عمان”.

ويدور الصراع في اليمن بشكل رئيسي بين الحوثيين، وقوات الحكومة اليمنية المدعومة من تحالف عسكري بقيادة السعودية والإمارات، منذ سيطر الحوثيون على مناطق واسعة بينها صنعاء قبل أكثر من أربع سنوات.

وكانت قوات المجلس الانتقالي الجنوبي قد سيطرت على مدينة عدن من القوات الحكومية بعد معارك بمحافظات جنوبية في سبتمبر/أيلول الماضي، قبل أن يتوصلوا إلى اتفاق تقاسم للسلطة في الرياض.
وفجر السبت، أعلن الديوان السلطاني وفاة قابوس عن عمر ناهز 79 عاما بعد صراع مع المرض.

​وحكم قابوس سلطنة عمان لمدة 50 عاما منذ توليه السلطة عام 1970.

وأدى السلطان هيثم بن طارق بن تيمور آل سعيد، اليمين القانونية سلطانًا تاسعًا لعُمان، في انتقال سلسل للسلطة، إثر الكشف عن وصية السلطان الراحل قابوس بن سعيد.

والسلطان الجديد هو ابن عم نظيره الراحل، ويعود أصله للمؤسس الأول للدولة البوسعيدية (الإمام أحمد بن سعيد) عام 1741 م التي تتولى أسرته حكم البلاد، وتعد من أقدم الأسر العربية الحاكمة بصورة متواصلة.

المصدر : الجزيرة مباشر