السعودية تحدد عدد الحجاج بنحو ألف.. وخيبة أمل لدى كثير من المسلمين

وزير الحج والعمرة السعودي، محمد صالح بنتن
وزير الحج والعمرة السعودي، محمد صالح بنتن

قال وزير الحج والعمرة السعودي محمد صالح بنتن، اليوم الثلاثاء، إن عدد الحجاج هذا العام قد يقتصر على حوالي ألف من المواطنين والمقيمين، سعيا لمنع انتشار فيروس كورونا.

وأعلن وزير الحج السعودي أنه سيتم السماح "لنحو ألف" شخص بأداء الحج هذا العام، وذلك بسبب المخاوف من فيروس كورونا المستجدّ، بينما يتواصل تفشي الوباء في المملكة والعالم.

وأوضح الوزير في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء" الأعداد إن شاء الله قد تكون في حدود آحاد الآلاف.. ما زلنا في مرحلة المراجعة قد تكون ألفا أو أقل أو أكثر بقليل".

وأضاف أن الحج لن يكون متاحا هذا العام للقادمين من الخارج، وإن الوزارة ستطبق معايير صحية صارمة لدى الموافقة على المشاركين فيه، مع استبعاد من تزيد أعمارهم عن 65 عاما.

ومن جانبه، أعلن وزير الصحة السعودي توفيق الربيعة في المؤتمر أن الحج سيقتصر هذا العام على من هم دون 65 عاما، ولا يعانون من أي أمراض مزمنة.

وسيخضع المشاركون في الحج لفحص فيروس كورونا المستجد قبل وصولهم إلى مكة المكرمة، وسيطلب منهم الحجر المنزلي بعد عودتهم من أداء الفريضة.

الكعبة المشرفة بعد الإغلاق- 15 مايو
اختيار الحجاج 

 وستكون هذه هي المرة الأولى في التاريخ الحديث التي لا يشارك فيها مسلمون من خارج المملكة في أداء الفريضة، التي شارك فيها 2,5 مليون شخص العام الماضي.

ولم يوضح بنتن آلية اختيار الحجاج ولكنه قال إن السعودية تعمل مع "جميع البعثات الدبلوماسية الموجودة في المملكة، لمعرفة الأعداد من غير السعوديين والمقيمين الذين تنطبق عليهم الشروط التي حددتها وزارة الصحة.

وتحاول المملكة احتواء تفشي فيروس كورونا المستجد، مع ازدياد كبير في الحالات المسجلة يوميا وحالات الوفاة منذ تخفيف إجراءات حظر التنقل في البلاد اواخر الشهر الماضي.

ونقلت فرانس برس عن مصادر قولها" في المستشفيات السعودية تمتلئ أسرة العناية المركزة بشكل سريع، مع تزايد أعداد العاملين في مجال الصحة المصابين".

وسجلت السعودية حتى الآن أكثر من 161 ألف إصابة بالفيروس بينما تجاوز عدد الوفيات 1300.

من ناحية أخرى علق مغردون على بيان لوزارة الخارجية السعودية بخصوص الموضوع جاء فيه" حرصاً على إقامة شعيرة الحج بشكل آمن صحياً.. إقامة الحج هذا العام بأعداد محدودة جداً.

وقال حساب شاه بندر الثوار " نعم، هل ستطبقون نفس معايير السلامة والأمان في موسم الترفيه؟؟.

وكتب حساب عبد الله" نفس معايير الدخول للعمل في منطقة إسرائيلية".

خيبة أمل لدى عدد كبير من المسلمين 

في ذات الشأن، أعرب عدد كبير من المسلمين عن خيبة أملهم إثر قرار السعودية إقامة الحج بعدد محدود هذا العام، لكن معظمهم أكدوا أنهم يتفهمون ذلك مع سعي المملكة لمنع تفشٍ كبير لفيروس كورونا المستجد. 

وقالت -قمرية يحيى- البالغة 68 عاماً من إندونيسيا أكبر بلد مسلم في العالم من حيث عدد السكان "كانت لدي آمال كبيرة بزيارة مكة". 

وسبق أن منعت إندونيسيا مواطنيها من السفر إلى الحج في وقت سابق هذا الشهر. 

وأضافت قمرية "كنت أحضر لذلك لسنوات.. لكن ما العمل؟ هذه مشيئة الله، إنه القدر". 

وأعربت مجموعة تمثل 250 شركة لتنظيم الحج في إندونيسيا، عن تفهمها القرار لأن الحدث المقرر أواخر يوليو/تموز، قد تترتب عليه "مخاطر" في الوقت الحالي. 

لكن مدير اتحاد منظمي الحج والعمرة أكد لفرانس برس أن بعض أعضاء الاتحاد بدأوا "بطرد موظفين، أو حتى وقف عملياتهم، وقال" هم بلا مدخول منذ أشهر".

وقال -شهادات حسين تسليم- مدير مجموعة تمثل وكالات الحج البنغالية، إن "الكثير من الناس سيشعرون بحزن شديد" من القرار، لكنه رأى أنه كان للأفضل. 

وفي الهند المجاورة، ذكر وزير شؤون الأقليات أن 200 ألف شخص قدموا طلبات للذهاب إلى الحج لعام 2020، وسيتلقون تعويضاً كاملاً عن أموالهم التي دفعوها لذلك.

كثير من المسلمين أعربوا عن خيبة أملهم لعدم استطاعتهم أداء فريضة الحج هذا العام
مجلس دولي لإدارة الحج

وسبق أن تم توجيه انتقادات لإدارة المملكة للحج بعد سلسلة حوادث دموية، من بينها وفاة 2300 حاج في عام 2015 نتيجة للتدافع. 

واعتبر محمد عزمي عبد الحميد من المجلس الاستشاري للجمعيات الإسلامية الماليزي الخيري، أنه كان ينبغي إشراك الدول الإسلامية كافة "في قرار جماعي" بشأن الحج. 

وقال لفرانس برس "حان الوقت لأن يدير مجلس دولي يمثل الدول الإسلامية المواقع المقدسة في مكة والمدينة.

ورغم خيبة الأمل، يستعد العديد من المسلمين لعام 2021، آملين في أن يتمكنوا من تأدية فريضة الحج وقتها، وقالت قمرية يحيى من إندونيسيا "سأذهب للحج العام المقبل، سأدعو  لأبقى بصحة جيدة حتى ذلك الحين".

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة