أكاديمي إماراتي يطالب الجيش المصري بالقتال ضد تركيا في ليبيا

الأكاديمي الإماراتي عبد الخالق عبد الله
الأكاديمي الإماراتي عبد الخالق عبد الله

قال الأكاديمي الإماراتي البارز الدكتور عبد الخالق عبدالله، السبت، إن الرهان الآن على الجيش المصري للقتال في ليبيا لـ"ردع" القوات التركية الداعمة لحكومة الوفاق في طرابلس.

وقال عبدالله في تغريدة على صفحته الرسمية بموقع تويتر: "طرابلس أصبحت أول عاصمة عربية تقع تحت الاحتلال التركي والرهان على دور مصري حاسم خاصة الجيش المصري الذي هو ضمن أقوى 10 جيوش في العالم لردع أردوغان ووقف زحف مرتزقته شرقًا وغربًا وجنوبا".

وعبد الله يعمل أستاذا للعلوم السياسية بجامعة الإمارات، وهو مغرد شهير مقرب من السلطات الحاكمة في بلاده، وتعرفه بعض وسائل الإعلام بأنه مستشار ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد.

وهذه ليست المرة الأولى التي يطالب فيها عبد الله الجيش المصري بالتدخل عسكريا في ليبيا، ففي يناير/كانون ثاني الماضي قال إن الجيش المصري قادر على حسم معركة طرابلس خلال 24 ساعة، إذا لم تتمكن قوات حفتر من حسمها.

ومُنيت مليشيا اللواء المتقاعد خليفة حفتر في الفترة الأخيرة، بهزائم عديدة على يد قوات حكومة الوفاق، والتي أعلنت، الجمعة، تحرير مدينة ترهونة الواقعة على بعد 90 كيلومترا جنوب شرق طرابلس، بعد يوم من إعلان استكمال تحرير العاصمة من مليشيا حفتر.

وبدعم من دول عربية وأوربية، تشن مليشيا حفتر، منذ 4 من أبريل/ نيسان 2019، هجوما فشل في السيطرة على طرابلس (غرب).

وحكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، تحظى بدعم الأمم المتحدة، وكان قد تشكلت في فبراير/شباط 2016 بموجب اتفاق الصخيرات.

ويحظى حفتر بدعم من الإمارات ومصر والسعودية ومرتزقة من روسيا، بينما تدعم تركيا قوات الحكومة الشرعية.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة