شاهد: ثوران بركان في جزيرة جاوة الإندونيسية وتحذير للسكان

استيقظ سكان المناطق المحيطة بجبل ميرابي في وسط جزيرة جاوة الإندونيسية على ثوران بركان ميرابي- أنشط البراكين- للمرة الثانية خلال ثلاثة أسابيع.

وقالت السلطات الإندونيسية إن بركان جبل ميرابي ثار صباح يوم الثلاثاء، ما أدى لانبعاث عمود من الرماد البركاني بارتفاع ستة كيلومترات وتسبب في إغلاق المطار بمدينة صولو القريبة على جزيرة جاوة ذات الكثافة السكانية المرتفعة.

والبركان القريب من مدينتي يوجياكارتا وصولو هو أحد أنشط البراكين في إندونيسيا وأودت سلسلة ثورات له بحياة أكثر من 350 شخصا عام 2010.

وأعلنت السلطات أن الثوران استمر ثماني دقائق وحذرت من ثورات أخرى للبركان في ظل استمرار تحركات الحمم، وحذرت من سحابة من الرماد تتحرك نحو الشمال.

وأوضحت السلطات أن ارتفاع الدخان البركاني، بلغ صباح الثلاثاء نحو 6 آلاف متر أعلى فوهة البركان، وحذرت من أن انفجارات أخرى قد تقع خلال الأيام القادمة.

أنشط بركان

ويعد بركان ميرابي من أخطر وأنشط البراكين في إندونيسيا، وقد نفث من فوهته رمادا بركانيا، وهطلت أمطار في مناطق محيطة بالبركان مختلطة بالرماد والأتربة البركانية في إقليمي جاوة الوسطى ويوجيا جاكرتا، هما من أكثر الأقاليم اكتظاظا بالسكان.

وطالبت السلطات السكان والسياح بالابتعاد عن البركان وسفح جبله بمسافة قطرها ثلاثة كيلومترات، في حين أصدرت نشرة تعليمات الطيران بالمرصد الإندونيسي للبراكين إنذارا أحمر وقالت إن سحابة من الرماد البركاني تتحرك نحو الشمال.

يذكر أن بركان ميرابي قد عرف بثورانه المتكرر في التاريخ القديم والحديث، وكان أقوى انفجاراته عام 2010 أدى إلى فرار عشرات الآلاف من السكان، وكان دوي انفجاراته البركانية تسمع على بعد نحو 30 كيلومترا، وكان حينها من أقوى الانفجارات التي شهدها من سكن حول ميرابي منذ نهاية القرن التاسع عشر.

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة