شهيد في القدس.. وإصابة 14 جنديا إسرائيليا في عملية دهس (فيديو)

استشهد، اليوم الخميس، شاب فلسطيني بعد أن أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي الرصاص عليه بدعوى محاولته تنفيذ عملية إطلاق نار في محيط باب الأسباط بمدينة القدس المحتلة.

وقالت هيئة البث الإسرائيلي (مكان)، إن عملية إطلاق النار أسفرت عن إصابة شرطي إسرائيلي من حرس الحدود، بجروح طفيفة، بينما تم تصفية المنفذ برصاص الاحتلال.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت (مكان) إصابة 14 جنديا إسرائيليا بجروح، وصفت حالة أحدهما بالخطيرة، وذلك في عملية دهس نفذها فلسطيني في الساعات الأولى من اليوم الخميس في القدس المحتلة.

ولا تزال قوات الاحتلال تبحث عن منفذ العملية الذي انسحب من المكان فورًا بعدما دهس بسيارته جنودًا من جيش الاحتلال وألقاهم على جانبي الطريق قرب محطة القطار القديمة بمدينة القدس، ولم يستطع أي جندي من إطلاق النار عليه أو ملاحقته.

وجاءت عملية الدهس بعد استشهاد فلسطيني أمس في الخليل، واستشهاد آخر فجر اليوم في جنين خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في الضفة الغربية.

واندلعت أمس مواجهات بين فلسطينيين وجنود الاحتلال أثناء دخولها لهدم منزل منفذ إحدى العمليات، كما اندلعت اشتباكات في رام الله ألقى خلالها الشبان الفلسطينيين زجاجات حارقة على السيارات  العسكرية الإسرائيلية، وأظهر مقطع مصور لحظة اشتعال النار في إحداها.

وأثارت ردود الفعل الفلسطينية تلك، قلق المنظومة الأمنية في إسرائيل من إمكانية اتساع المواجهات في الضفة الغربية المحتلة بعد الإعلان عن خطة السلام الأمريكية في الشرق الأوسط والمعروفة إعلاميًا باسم "صفقة القرن".

وتخشى إسرائيل أن تشتعل الضفة الغربية بالعمليات الفلسطينية، وأشارت (مكان) إلى أنه رغم المواجهات التي اندلعت في أعقاب الإعلان عن صفقة القرن، والتي حافظت على "الهدوء النسبي"، إلا أن استشهاد الشابين الفلسطينيين أمس واليوم، تنذر باحتمال اتساع وارتفاع حدة المواجهات في عموم الضفة المحتلة.

وفي قطاع غزة، أغارت طائرات الاحتلال الحربية مساء أمس على أهداف تابعة لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، بزعم الرد على إطلاق قذائف هاون وبالونات مفخخة، وحمّل جيش الاحتلال الحركة مسؤولية ما يجري أو ينطلق من القطاع المحاصر.

المصدر : الجزيرة مباشر + وسائل إعلام فلسطينية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة