مصر: إحالة موظفين بمؤسسة الرئاسة للمحاكمة بتهم فساد

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي
الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي

قالت وسائل إعلام مصرية مملوكة للدولة، مساء الأحد، إن جهاز الكسب غير المشروع (يتبع وزارة العدل) أحال موظفين اثنين بمؤسسة الرئاسة لمحاكمة عاجلة إثر شبهة فساد.

التفاصيل:
  • صحف محلية أوضحت أن “جهاز الكسب غير المشروع أحال بعد تحقيقات استمرت عدة أيام موظفين اثنين بالإدارة المركزية للاتصالات الإلكترونية برئاسة الجمهورية لمحاكمة جنائية عاجلة”.
  • صحيفة “المصري اليوم” (خاصة) أوضحت أنه تم “إحالة مهندس بشركة مقاولات والمسؤول المختص بالإشراف والمعاينة والتوقيع على فواتير كل الأعمال المنفذة بمشروعات مراكز اتصالات رئاسة الجمهورية، إلى المحاكمة الجنائية العاجلة أيضا”.
توجيهات السيسي
  • الصحيفة قالت إن “القبض على المتهمين والتحقيق معهما، جاء بناء على توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بمعاقبة الفاسدين”.
  • أوضحت الصحيفة أن المتهمين أدينا في وقائع كسب غير مشروع لأنفسهما وغيرهما بملايين الجنيهات تحقيقا لمصلحة خاصة على حساب المصلحة العامة، بإجمالي يتجاوز 27 مليون جنيه” (حوالي مليون ونصف المليون دولار).
  • قالت الصحيفة إن المتهمين قاما بإسناد أعمال لشركات لتنفذها برئاسة الجمهورية دون أن تكون مؤهلة لذلك.
  • صحيفة الوطن (خاصة) قالت إن الوقائع حدثت منذ عهد الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك واستمرت حتى عام 2013.
  • أكدت صحيفة أخبار اليوم، المملوكة للدولة، الواقعة في انفراد عبر موقعها الإلكتروني قبل ساعات.
  • الصحيفة قالت إن الواقعة، صدر فيها توجيه رئاسي في 12 مايو/آيار 2016، من السيسي، في كلمة بثت على الهواء بقوله إنه منذ بضعة أشهر، أخبروه بوجود تجاوز في مؤسسة الرئاسة، مقرا به، ورافضا تجاوزه وداعيا للمحاسبة.
  • الصحيفة أضافت: “قامت الرقابة الإدارية بضبط المتهمين، وباشر جهاز الكسب غير المشروع التحقيق في قضية التجاوزات بمؤسسة رئاسة الجمهورية، وصدر قرار بعد تحقيقات مطولة”.
  • لم توضح “أخبار اليوم” سبب عدم إعلان نتائج تحقيقات خلال السنوات الثلاثة الأخيرة.
خلفيات
  • تأتي تلك القضية وسط أجواء مشحونة بمصر، إثر مقاطع فيديو اتهم فيها المقاول والفنان محمد علي، السيسي وقيادات بالجيش بالفساد وبإهدار الملايين من أموال الدولة على بناء قصور رئاسية ومشاريع رفاهية، ودعا المصريين للتظاهر والمطالبة برحيل السيسي. 
     

    المظاهرات طالبت برحيل السيسي وإسقاط النظام
  • خرج آلاف المصريين في مظاهرات سلمية أول أمس الجمعة، عقب انتهاء مباراة السوبر المصري لكرة القدم بين فريقي الأهلي والزمالك، استجابة لدعوة محمد علي.
  • المظاهرات لم تكن فقط في قلب العاصمة المصرية وإنما امتدت إلى عدد من المحافظات الأخرى، ووثق صداها ناشطون على منصات التواصل بالصور والفيديوهات.
  • دعا “علي” عبر منصات التواصل إلى الخروج في مليونية الجمعة القادمة حال لم يرحل السيسي، وسط حديث إعلامي مقرب من النظام عن وجود “مؤامرة لإسقاط الدولة”.
المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر + مواقع وصحف مصرية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة