الجزيرة مباشر تكشف عن بنود ورقة الفصائل الفلسطينية للمصالحة

تقترح ورقة الفصائل إجراء الانتخابات الشاملة " التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني" في منتصف 2020.
تقترح ورقة الفصائل إجراء الانتخابات الشاملة " التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني" في منتصف 2020.

كشف مصدر فلسطيني للجزيرة مباشر بنود ورقة الفصائل الفلسطينية في غزة لتحقيق الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام.

وكانت 8 فصائل أعلنت طرح رؤية وطنية لتحقيق المصالحة وهي الجهاد الإسلامي، الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، حزب الشعب الفلسطيني، حركة المبادرة الوطنية الفلسطينية، الاتحاد الديمقراطي الفلسطيني “فدا”، الجبهة الشعبية – القيادة العامة، طلائع حرب التحرير الشعبية “الصاعقة”.

أهم بنود الورقة:
  • اعتبار اتفاقيات المصالحة الوطنية الموقعة من الفصائل في الأعوام (2005-2011-2017) في القاهرة واللجنة التحضيرية في بيروت 2017، مرجعاً لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية.
  • عقد اجتماع لجنة تفعيل وتطوير منظمة التحرير الفلسطينية ” الأمناء العامون” خلال شهر أكتوبر 2019 في العاصمة المصرية القاهرة بحضور الرئيس محمود عباس.
  • تكون من مهام هذا الاجتماع الاتفاق على تشكيل حكومة وحدة وطنية انتقالية.
  • مهمة الحكومة الأساسية توحيد المؤسسات الفلسطينية وكسر الحصار عن قطاع غزة وتعزيز مقومات الصمود لشعبنا في الضفة لمواجهة الاستيطان والتهويد.
  • المرحلة من أكتوبر-2019 وحتى يوليو 2020 مرحلة انتقالية لتحقيق الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام.
  • الاتفاق على تشكيل حكومة وحدة وطنية انتقالية بما لا يتجاوز نهاية عام 2019، وآليات تسلمها مهامها والفترة الزمنية.
  • توحيد القوانين الانتخابية للمؤسسات الوطنية الفلسطينية.
  • إجراء الانتخابات الشاملة ” التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني” في منتصف 2020.
الرئيس الفلسطينيى محمود عباس (يمين) ورئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية
اجتماعات وتصريحات
  • كان يحيى السنوار رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في قطاع غزة قد التقى وفدا لقادة الفصائل الفلسطينية لتسلم رؤية تحقيق الوحدة وإنهاء الانقسام خلال لقاء جمعهم يوم الخميس في مكتبه بقطاع غزة.
  • السنوار أبلغ الفصائل بأن الحركة ستسلمهم الرد وتعلن موقفها من الرؤية المقدمة خلال الأيام القليلة القادمة.
  • الفصائل الفلسطينية قالت إنها وجهت نسخاً من الرؤية الوطنية إلى الأشقاء في مصر وجامعة الدول العربية وإلى الرئيس محمود عباس، وإسماعيل هنيئة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس.
  • الفصائل دعت إلى التفاف شعبي وفصائلي ومؤسساتي مع هذه الرؤية، كخطوة هامة على طريق إنجاز المصالحة وإنهاء الانقسام من أجل إعادة ترتيب البيت الفلسطيني، وصوغ الاستراتيجية الوطنية لمواجهة الاحتلال.
المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة