عيد الأضحى: قوات الاحتلال تقتل فلسطينيا في غزة وتصيب العشرات بالقدس

استشهد شاب فلسطيني، صباح الأحد، أول أيام عيد الأضحى المبارك، في إطلاق نار وقصف إسرائيلي في شرق بيت حانون شمالي قطاع غزة، حسبما أعلن الاحتلال.

مهاجمة المصلين في الأقصى:
  • في القدس، هاجمت قوات شرطة الاحتلال الإسرائيلي المصلين الفلسطينيين في المسجد الأقصى بعد صلاة عيد الأضحى، ما أسفر عن إصابة 14 منهم على الأقل.
  • فراس الدبس مسؤول العلاقات العامة والإعلام في دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس، قال إن إصابات وقعت في صفوف المصلين عرف من بينهم رئيس مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية في القدس الشيخ عبد العظيم سلهب.
  • الهلال الأحمر الفلسطيني قال إن الإصابات كانت بالرصاص المطاطي وقنابل الصوت.
  • وصف الهلال الأحمر الإصابات بالمتوسطة جراء اعتداء بالضرب كسور وجروح.
  • أدى عشرات الآلاف من الفلسطينيين صلاة عيد “جامعة” في رحاب المسجد الأقصى تلبية لدعوات التصدي لاقتحامات المستوطنين للمسجد في ذكرى ما يسمى “خراب الهيكل” المزعوم، وشهد محيط المسجد الأقصى توترات أثناء الليل جوبهت بتكبيرات المسلمين.

  • دعا الحراك الشبابي الشعبي في القدس، إلى جعل يوم عيد الأضحى يوم رباط في المسجد الأقصى المبارك، مؤكدين عزمهم أن يكون يوم العيد يوم “خرابهم”، في إشارة إلى المستوطنين الداعين لاقتحام المسجد.
  • احتشد آلاف الفلسطينيين في باحات المسجد الأقصى في ساعة مبكرة صباح يوم العيد تحسبًا لاقتحام المستوطنين، فيما اقتحمت قوات الاحتلال ساحات المسجد واعتدت على المصلين عقب صلاة العيد، ما أدى لوقوع إصابات واختناقات.

من ناحية أخرى، أعلنت قوات الاحتلال، اليوم، اعتقال شابين من الضفة الغربية، ادعت أنهما منفذا عملية “غوش عتصيون”، فجر الخميس الماضي، التي أسفرت عن مقتل جندي إسرائيلي. 

شهيد في غزة
  • ادعى جيش الاحتلال في بيان، أنه رصد شابًا فلسطينيًا يقترب من السياج الأمني شمال قطاع غزة، فأطلقت قوة من الجيش النار تجاهه بزعم أن أطلق النار.
  • البيان: دبابات الاحتلال أطلقت عدة قذائف تجاه مواقع تابعة لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، إلى جانب إطلاق نار كثيف شرق بيت حانون مع إطلاق قنابل إنارة في سماء المنطقة.
  • شهود عيان قالوا إنهم سمعوا دوي إطلاق نار كثيف تخلله أصوات انفجارات ناتجة عن قصف مدفعي إسرائيلي شرق بيت حانون.
  • ارتقى الفلسطيني شهيدًا بعد تدخل قوات إسرائيلية إضافية في مكان الاشتباك، وأكد متحدث جيش الاحتلال عدم وقوع خسائر في صفوف قواته.
  • وزارة الصحة الفلسطينية أعلنت عن وصول جثمان الشهيد ويدعى مروان خالد ناصر (26 عامًا)، إلى مستشفى الإندونيسي شمال قطاع غزة.
  • فجر السبت، قتلت قوات الاحتلال أربعة شبان واحتجزت جثامينهم بعد اشتباك مسلح شرق دير البلح وسط قطاع غزة.

اعتقال منفذي عملية “عتصيون”
  • قوات الاحتلال، أعلنت اليوم، أنها اعتقلت فلسطينييْن اثنين ادعت مشاركتهما في قتل جندي إسرائيلي الخميس الماضي، قرب مجمع “غوش عتصيون” الاستيطاني في جنوب بيت لحم، جنوبي الضفة المحتلة.
  • القناة “13” الإسرائيلية: جهاز “الشاباك” الإسرائيلي اعتقل منفذي عملية عتصيون؛ وهما: نصير صلاح خليل عصافرة (24 عامًا)، وقاسم عارف خليل عصافرة (30 عامًا)، من بلدة بيت كاحل غربي مدينة الخليل.
  • وفق وسائل إعلام إسرائيلية، لم يُعتقل الشاباك أي منهما بتهم أمنية سابقًا، لكنّه ادعى أن أحدهما ينتمي لـ “حماس”.
  • قوات الاحتلال كثفت من حواجزها العسكرية على مداخل مدينة بيت لحم الجنوبية، عقب مقتل جندي إسرائيلي طعنًا فجر الخميس جنوبي بيت لحم.
  • الاحتلال اعتقل خلال اليومين الماضيين 6 شبان فلسطينيين من بلدة بيت كاحل قضاء مدينة الخليل؛ منهم سيدة، وصادرت مركبة لأحد المعتقلين.
  • من ناحيته، قال الناطق باسم حركة حماس حازم قاسم: ‏اليوم يتباهى الاحتلال بأنه اعتقل منفذي عملية بيت فجار، حيث كان التنسيق الأمني حاضرًا في عملية المطاردة للمقاومين.
  • قاسم: طالما حذرنا مع الكل الوطني، من خطورة التنسيق الأمني بين أمن السلطة في الضفة وبين جيش الاحتلال. التنسيق الأمني عار. يجب وقفه.
أحد الفلسطينييْن اللذين يزعم الاحتلال تنفيذهما عملية عتصيون
توتر في القدس
  • خرج آلاف المستوطنين إلى حائط البراق في البلدة القديمة بمدينة القدس المحتلة، مساء السبت، بمسيرات استفزازية وسط توقعات باندلاع مواجهات بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال.
  • وفق القناة 13 الإسرائيلية، بدأ آلاف المستوطنين بالتوافد عند حائط البراق لأداء طقوس الرثاء قرب (ما يسمى موقع خراب الهيكل)، مشيرة إلى أنه من المتوقع وصول عشرات الآلاف حتى اليوم الأحد.
  • المستوطنون أطلقوا دعوات لاقتحام المسجد الأقصى المبارك صباح اليوم الأحد، بدعوى ذكرى ما يسمى “خراب الهيكل” المزعوم.
  • أهاب المقدسيون، المحتفلون بعيد الأضحى المبارك، بالجميع أن يتوجهوا إلى المسجد الأقصى، اليوم، ويؤدوا صلاة العيد فيه.
  • مقاطع فيديو، بيّنت أن قوات الاحتلال المتواجدة قرب باب العامود في القدس، اعتدت على المشاركين في المسيرة.
  • شرطة الاحتلال أغلقت محيط باب العامود بالسواتر الحديدية أمام المصلين، بعد تصاعد الدعوات من أجل التصدي لاقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى في أول أيام العيد.

صلاة عيد “جامعة” في الأقصى
  • الجمعة، أعلنت الهيئات الإسلامية في القدس المحتلة إقامة صلاة العيد موحدة وجامعة في المسجد الأقصى المبارك، ردا على قرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي منع صلاة العيد فيه.
  • قررت الهيئة الإسلامية العليا ومجلس الأوقاف والشؤون الإسلامية ودار الإفتاء بالقدس، إغلاق مساجد مدينة القدس أول أيام عيد الأضحى لتقام صلاة العيد جامعة في الأقصى.
  • ذلك يأتي ردًا على قرار منع المصلين من إقامة صلاة العيد وإعلان شرطة الاحتلال أنها ستجري “تقييما” للوضع في الأقصى مع ساعات الصباح الأولى يوم العيد لتقرر بناء عليه فتح المسجد لاقتحامات المستوطنين.
  • يأتي هذا الموقف بعدما طالبت جماعات ومنظمات “الهيكل المزعوم” حكومة الاحتلال، السماح لليهود باقتحام الأقصى خلال عيد الأضحى حتى وإن كان يوم عيد للمسلمين، وزيادة أوقات الاقتحامات.
  • جماعات الهيكل لم تكتف بذلك، بل طالبت بإغلاق الأقصى طوال اليوم الأول للعيد في وجه المسلمين وفتحه لليهود طوال اليوم.

https://twitter.com/sayedhashem77/status/1160298596010471424?ref_src=twsrc%5Etfw

المصدر : الجزيرة مباشر + وسائل إعلام فلسطينية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة