مسؤولون أمريكيون يعلنون وفاة “حمزة” نجل أسامة بن لادن

الخارجية الأمريكية كانت قد أعلنت عن مكافأة قدرها مليون دولار أمريكي لمن يزوّدها بمعلومات تقود إلى القبض على حمزة بن لادن
الخارجية الأمريكية كانت قد أعلنت عن مكافأة قدرها مليون دولار أمريكي لمن يزوّدها بمعلومات تقود إلى القبض على حمزة بن لادن

نقلت شبكة “إن بي سي” الأمريكية عن مسؤولين أمريكيين قولهم إن حمزة، نجل زعيم تنظيم القاعدة السابق أسامة بن لادن، قد توفي.

التفاصيل
  • شبكة “إن بي سي” نقلت عن ثلاثة مسؤولين أمريكيين قولهم إن الولايات المتحدة حصلت على معلومات تفيد بوفاة حمزة بن لادن (30 عامًا).
  • لم يفصح المسؤولون عن تفاصيل وفاة نجل بن لادن أو ما إذا كانت واشنطن قد لعبت دورًا في وفاته أم لا، فيما أفادت شبكة “أي بي سي” الأمريكية إن حمزة قتل في وقت سابق خلال عملية قامت المخابرات الأمريكية بدور فيها.
  • الشبكة أشارت إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب رفض التعليق على أسئلة الإعلاميين بهذا الشأن.
  • صحيفة “نيويورك تايمز” نقلت عن مسؤولين أمريكيين أن العملية التي قتل فيها حمزة، تمت خلال العامين الماضيين دون تحديد تاريخها.
  • المسؤولان أضافا أن التأكد من مقتل حمزة استغرق وقتًا.
  • كان آخر بيان علني يصدر عن حمزة بن لادن -وهو أحد القادة الأساسيين في تنظيم القاعدة- قد نشر عام 2018 من قبل الذراع الإعلامي للقاعدة.
  • في هذا البيان وجه حمزة بن لادن تهديدًا للمملكة للسعودية ودعا المواطنين السعوديين إلى التمرد.
والد حمزة.. أسامة بن لادن، زعيم تنظيم القاعدة السابق (غيتي)
 خلفيات
  • في فبراير/شباط، أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أنها رصدت مكافأة قدرها مليون دولار لمن يدلي بمعلومات حول مكان حمزة بن لادن، الذي هدد أكثر من مرة بضرب الولايات المتحدة.
  • وسائل إعلام أمريكية تقول إن حمزة هو الابن الخامس عشر والمفضل لأسامة بن لادن من زوجته الثالثة، واسمه موجود أصلا على اللائحة الأمريكية السوداء للأشخاص المتهمين بالإرهاب.
  • السعودية سحبت الجنسية من حمزة الذي يُعتقد أنه ولد نحو عام 1989.
  • انتقل والده أسامة بن لادن إلى أفغانستان في عام 1996 وأعلن الحرب على الولايات المتحدة.

  • كان حمزة بصحبة والده في أفغانستان وظهر معه في مقاطع فيديو دعائية للقاعدة.
  • تقول الولايات المتحدة إن أسامة بن لادن أشرف على العمليات التي نفذتها القاعدة ضد الأهداف الغربية، وكانت ذروتها في هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 على مركز التجارة العالمي في نيويورك وعلى مقر وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون).
  • صار بن لادن بعد ذلك أهم مطلوب للولايات المتحدة وتمكنت وحدة من نخبة البحرية الأمريكية من قتله في غارة استهدفت مجمعًا كان يقيم فيه بمدينة أبوت أباد في باكستان عام 2011.
  • لم تعثر القوة الأمريكية على حمزة في المجمع حينها.
  • تشير الرسائل التي حصلت عليها القوة أثناء الغارة إلى أن أسامة بن لادن أراد انضمام ابنه إليه في أبوت أباد وكان يعده ليكون قائدًا للتنظيم.
  • لم يكن معروفا مكان وجود حمزة وكان يعتقد أنه تحت الإقامة الجبرية في إيران، بينما تحدثت تقارير أخرى عن احتمال وجوده في أفغانستان أو باكستان أو سوريا.
  • كان خبير مكافحة الإرهاب والعميل السابق بمكتب التحقيقات الفيدرالي علي صوفان قد أشار في مقال نشر في سبتمبر/أيلول 2017 إلى أن حمزة بن لادن يجري إعداده للقيام بدور قيادي في تنظيم القاعدة.
  • صوفان قال إن حمزة بن لادن كان هو الشخصية الأفضل لإعادة توحيد الجماعات الجهادية العالمية، مع تدهور أوضاع تنظيم الدولة.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة