وفاة معتقلين اثنين في مصر بعد ظروف احتجاز مزرية

المعتقلان المتوفيان الكيلاني حسن(يمين) وعمر عادل(يسار)
المعتقلان المتوفيان الكيلاني حسن(يمين) وعمر عادل(يسار)

قال نشطاء حقوقيون ومحامون إن معتقلين اثنين من مناهضي الانقلاب العسكري لفظا أنفاسهما في سجنين، الإثنين إثر احتجاز أحدهما أربعة أيام في "زنزانة تأديب".

وفاة معتقلين اثنين في مصر
  • منظمات حقوقية: وفاة المعتقل عمر عادل في سجن "طره تحقيق" والمعتقل "الكيلاني حسن" بسجن المنيا اليوم الإثنين.
  • منظمات حقوقية: وفاة المعتقل عمر عادل ، داخل سجن "طره تحقيق"، بعد أيام من وضعه في زنزانة التأديب، يوم الخميس الماضي، رغم أنه لم يكن يعاني من أية مشاكل صحية.
  • التنسيقة المصرية للحقوق والحريات: عادل محبوس احتياطيا منذ عام 2014 على خلفية اتهامه في القضية المعروفة إعلاميًا بـ"2 عسكرية"، بعد 7 أيام من إيداعه في غرفة التأديب.
  • التنسيقية: إدارة السجن منعت الزيارة عنه، منذ نحو أسبوع بحجة إيداعه في عنبر التأديب، قبل أن يفاجئ ذويه بوفاته اليوم دون سبب معلوم حتى الآن.
  • التنسيقية: وفاة المعتقل "الكيلاني حسن" بسجن المنيا نتيجة الإهمال الطبي.
  • التنسيقية: المعتقل "الكيلاني الكيلاني حسن" لفظ أنفاسه الأخيرة اليوم الإثنين داخل محبسه بسجن المنيا نتيجة الإهمال الطبي المتعمد، ورفض إدارة السجن علاجه.
  • التنسيقية: الكيلاني كان يقضي حكماً بالسجن المؤبد.

 

خلفيات

  • منذ الانقلاب العسكري في 3 من يوليو/تموز 2013 على محمد مرسي، أول رئيس مصري منتخب، عمدت السلطات إلى الزج بآلاف من مناهضي الانقلاب في السجون.
  • قدرت منظمات حقوقية أعداد المعتقلين في السجون المصرية بما يربو على 60 ألف معتقل.
  • لفظ مرسي أنفاسه الأخيرة خلال جلسة محاكمته بتهمة "التخابر" في 17 من يونيو/حزيران الماضي، بعد ظروف احتجاز سيئة منع خلالها لسنوات من زيارة أسرته ومحاميه.
  • لا يوجد إحصاء دقيق لأعداد قتلى السجون المصرية، سواء نتيجة التعذيب، أو الإهمال الطبي، أو حتى الوفاة الطبيعية.
  • قدر مركز "دفتر أحوال" الحقوقي أعداد القتلى في عام 2013 بعدد 131 قتيلا، وفي 2014 بعدد 172 قتيلا وفي 2015 بنحو 181 قتيلا، فضلًا عن 50 حالة وفاة في الثلث الأول من عام 2016.
  • وثق مركز "عدالة" أعداد الوفيات نتيجة الإهمال الطبي داخل السجون في الفترة من 2016 إلى 2018، مؤكدا أنها بلغت 60 حالة وفاة. وفي الربع الأول من 2019، لقي 10 محتجزين أو مسجونين حتفهم.
  • في تقدير آخر، رصدت المنظمة العربية لحقوق الإنسان وفاة 717 شخصا داخل مقار الاحتجاز المختلفة، بينهم 122 قُتلوا جراء التعذيب من قبل أفراد الأمن، و480 توفوا نتيجة الإهمال الطبي، و32 نتيجة التكدس وسوء أوضاع الاحتجاز، و83 نتيجة فساد إدارات مقار الاحتجاز.
  • بنت السلطات في مصر 23 سجنًا جديدًا في مصر، خلال الفترة من 2013 إلى 2018، فضلا عن 320 مقرَ احتجاز داخل أقسام ومراكز الشرطة.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة