هجوم أربيل: كردستان العراق تتعهد بمعاقبة المنفذين.. وإدانات دولية

إدانات دولية لمقتل دبلوماسي تركي في مدينة أربيل العراقية
إدانات دولية لمقتل دبلوماسي تركي في مدينة أربيل العراقية

أدانت حكومة إقليم كردستان في شمال العراق، الأربعاء، هجوم أربيل الذي أسفر عن مقتل أحد موظفي القنصلية التركية، متعهدة بالتوصل إلى الجناة ومعاقبتهم

“عمل إجرامي”
  • قالت الحكومة، في بيان لها “تدين بشدة العمل الإجرامي الذي حصل، الأربعاء، في أحد مطاعم أربيل، والذي أسفر عن مقتل أحد العاملين في القنصلية التركية وأحد المواطنين (العراقيين) وإصابة آخر”.
  • عبّر البيان عن تعازي ومواساة الحكومة لذوي الضحايا. وأضاف أن “الجهات المعنية في كردستان (شمال العراق) جادة في إجراء التحقيقات والمتابعة للعثور على الجناة ومعاقبتهم قانونيا”.
  • شدد البيان على أنه لن يتم السماح بأي شكل من الأشكال بتشويه الأمن والاستقرار في الإقليم.
أردوغان 
  • أدان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الهجوم الذي استهدف موظفي القنصلية التركية في مدينة أربيل.
  • قال أردوغان في تغريدة على حسابه لموقع تويتر “أدين الهجوم الشنيع على موظفي القنصلية التركية في أربيل، وأترحم على الشهيد الذي فقد حياته في الهجوم. اتصالاتنا مستمرة مع السلطات العراقية والمسؤولين المحليين للعثور بسرعة على مرتكبي هجوم أربيل”.
وزارة الدفاع التركية
  • أدانت وزارة الدفاع التركية الهجوم الذي استهدف موظفي القنصلية التركية بمدينة أربيل شمالي العراق.
  • قالت الوزارة في تغريدة نشرتها عبر حسابها في موقع تويتر “ندين بأشد العبارات الممكنة الهجوم الوحشي الذي استهدف موظفين في قنصليتنا بأربيل”.
زعيم المعارضة التركية
  • قال زعيم حزب الشعب الجمهوري التركي (المعارضة الرئيسية) كمال كليشدار أوغلو، إن تركيا لا يمكنها أن تتسامح أبدًا مع الهجوم المسلح الذي استهدف موظفي القنصلية التركية.
  • أضاف كليشدار أوغلو في مؤتمر صحفي “ينبغي على كل جيراننا وجميع الدول، أن يعلموا بأن دبلوماسيينا والعاملين في الخارج يمثّلون بلادنا، وأي هجوم عليهم هو هجوم على الجمهورية التركية”.
  • أشار كليشدار أوغلو إلى أن تركيا لن تتسامح أبدًا مع الهجوم المسلح الذي استهدف القنصلية، وأنها عازمة على معرفة تفاصيل الهجوم وأسبابه.
  • كشف كليشدار أوغلو أنه اتصل بوزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو، وتلقى منه معلوماتٍ حول الهجوم. وقال “زودني السيد وزير الخارجية بالمعلومات المتوفرة. بطبيعة الحال، يعتبر القبض على الجناة أهم مطلب لنا في هذه المرحلة. الاتصالات مستمرة مع كل من بغداد وأربيل. نأمل أن يتم القبض على الجناة في أقرب وقت، ومعاقبتهم”.
الولايات المتحدة
  • دان وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، بـ”أشد العبارات الممكنة”؛ الهجوم الذي استهدف موظفي القنصلية التركية.
  • قال بومبيو في بيان “لا يمكن أن يكون هنالك مبرر لمثل تلك الأعمال العنيفة والوحشية”. وأضاف “نقدم خالص تعازينا لعائلات الضحايا، ونأمل في الشفاء العاجل للمصابين”.
  • أكد وزير الخارجية الأمريكي دعم بلاده لحكومتي تركيا والعراق وشعبيهما.
بريطانيا
  • دان وزير شؤون الاتحاد الأوربي والأمريكيتين في الخارجية البريطانية ألان دنكان، مقتل موظف بالقنصلية التركية العامة في أربيل في هجوم مسلح.
  • أوضح دنكان في تغريدة على موقع تويتر أنه يشعر بالفزع من الهجوم. وقال إن مقتل الدبلوماسي التركي “يتجاوز العار”، مضيفا “تقدم بريطانيا تعازيها لحليفتها تركيا، وتدين هذا العمل الوحشي بأشد العبارات”.
العراق
  • قال وزير الخارجية العراقي محمد علي الحكيم، الأربعاء، إن “العمل الإجرامي” الذي وقع بأربيل، لن يؤثر في طبيعة العلاقات بين بغداد وأنقرة.
  • ذكرت الخارجية العراقية في بيان أن الحكيم أجرى اتصالا هاتفيا بنظيره تشاووش أوغلو “فيما قدم تعازيه بمقتل الدبلوماسي التركي في محافظة أربيل”.
  • شدد الحكيم، على أن “وزارة الخارجية تنسق مع السلطات العراقية المعنية بالتحقيق في الحادث، لغرض الوقوف على أسبابه ومعرفة ملابساته”. وأكد أن “هذا العمل الإجرامي لن يؤثر في حجم وطبيعة العلاقات بين بغداد وأنقرة، وإنما يزيد الجانبين إصرارا على تدعيمها أكثر، خدمة لتطلعات الشعبين الصديقين”.
إيران
  • دان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سيد عباس موسوي، بشدة الهجوم المسلح الذي استهدف موظفي القنصلية التركية.
  • في بيان صادر عنه، الأربعاء، قدم موسوي تعازيه لتركيا شعبا وحكومة في مقتل أحد موظفي القنصلية إثر الهجوم المسلح. وأكد الإدانة الشديدة للهجوم، واصفًا الإرهاب بأنه “مسألة مروّعة” تسببت بخسائر كبيرة في بلدان المنطقة.
  • البيان: السبيل الوحيد لصد الإرهاب يكمن في المواجهة المشتركة له من قبل المجتمع الدولي، ووقف الدعم السياسي والمالي والعسكري والفكري المقدم للجماعات الإرهابية.
هجوم أربيل
  • قتل دبلوماسي تركي في إطلاق نار، الأربعاء، بمدينة أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق.
  • ذكر شاهد أن مهاجما دخل مطعما وبدأ في إطلاق النار قبل أن يفر في سيارة كانت تنتظره في الخارج.
  • نقلت وسائل إعلام محلية عن صاحب المطعم قوله إن المهاجم كان يرتدي زيا مدنيا، ويحمل سلاحين، أطلق النار بشكل مباشر على موظفي القنصلية التركية.
  • من جانبها، أعلنت مديرية أمن أربيل أن القتلى منهم دبلوماسي تركي من القنصلية التركية بالمدينة، ومواطن عراقي.
  • أفاد بيان صادر عن مديرية الأمن أن السلطات ستوفر الحماية للدبلوماسيين الأتراك الموجودين في الإقليم الكردي بشمال العراق، وأنها لن تسمح بزعزعة الاستقرار في الإقليم.
  • ذكرت الوسائل أن القوات الأمنية أغلقت كافة مخارج مدينة أربيل للقبض على المهاجم أو المهاجمين.
  • في وقت سابق الأربعاء، أعلنت وزارة الخارجية التركية، في بيان، تعرض أحد موظفي القنصلية التركية إلى هجوم مسلح أثناء تواجده خارج مبنى القنصلية في أربيل، بعد الظهيرة، ما أدى إلى مقتله.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة